أميركا تحظر تحليق الطيران المدني بالمجال الجوي للخليج وارتفاع لأسعار النفط

08 كانون الثاني 2020 - 09:31 - الأربعاء 08 كانون الثاني 2020, 09:31:33

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أعلنت إدارة الطيران المدني الفيدرالية حظر تحليق الطائرات المدنية التابعة للشركات الأميركية في المجال الجوي للعراق وإيران والخليج وخليج عُمان بعد ساعات قليلة من استهداف الحرس الثوري الإيراني بصواريخ بالستية قاعدتي أربيل وعين الأسد اللتين تحويان جنوداً أميركيين.

وقالت إدارة الطيران المدني الفيدرالية في بيان إن "الحظر يأتي خوفاً على سلامة الطائرات المدنية التي قد تتعرض للخطر مع تصاعد التوتر بالمنطقة".

وقالت الخطوط الجوية السنغافورية، اليوم الأربعاء، إنها حولت مسار جميع الرحلات الجوية بعيداً عن المجال الجوي الإيراني. وأضافت الشركة في رسالة بالبريد الإلكتروني "يتم تحويل جميع مسارات رحلات الخطوط الجوية السنغافورية بعيداً عن المجال الجوي الإيراني"، دون أن تحدد السبب.

وقالت تشاينا إيرلاينز، أكبر شركة طيران في تايوان، اليوم الأربعاء، إن طائراتها لن تحلق فوق إيران أو العراق بسبب التوترات في المنطقة. وقالت الشركة في بيان إنها ستواصل متابعة الموقف وتعديل المسارات وفقا لذلك.

وبشكل متزامن، ارتفعت أسعار النفط بقوة ليزيد الخام الأميركي نحو ثلاثة دولارات، اليوم الأربعاء بعد أن قالت الولايات المتحدة إن قواتها في العراق تعرضت لهجوم بصواريخ بالستية إيرانية، مما يثير احتمال اندلاع صراع إقليمي قد يعطل إمدادات النفط.

وبحلول منتصف الليل بتوقيت غرينتش كانت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط مرتفعة نحو ثلاثة دولارات بما يعادل حوالي خمسة بالمئة إلى 65.50 دولارا للبرميل. ولم يشهد خام برنت تداولات عقب تراجعه نحو واحد بالمئة أمس الثلاثاء.

وقال جوناثان هوفمان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية في بيان "نعكف على التقييمات الأولية للأضرار الناجمة"، مضيفا أن الهجوم استهدف قاعدة عين الأسد الجوية وقاعدة أخرى في أربيل.

وقالت وكالة مهر الإيرانية للأنباء إن الحرس الثوري الإيراني استهدف القاعدة. كانت طهران تعهدت بالثأر لمقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني في ضربة جوية أميركية يوم الثالث من يناير/كانون الثاني.

انشر عبر
المزيد