"الحاخام الأكبر": نصف مليون "إسرائيلي" ليسوا يهودًا

07 كانون الثاني 2020 - 05:07 - الثلاثاء 07 كانون الثاني 2020, 17:07:50

يتسحاك يوسيف
يتسحاك يوسيف

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أظهرت معطيات لمكتب الإحصاء المركزي الصهيوني يوم الثلاثاء أن نحو نصف مليون "إسرائيلي" ممن يعيشون داخل الكيان ليسوا يهوداً.

ووفق المعطيات التي نشرها موقع "0404" العبري فإن 448 ألف "إسرائيلي" ينحدرون من آباء ليسوا يهودًا، من بينهم 340 ألفًا من أصحاب حق الاقتراع في الانتخابات.

وأشار الموقع، إلى أن غالبية المهاجرين قدموا من دول الاتحاد السوفييتي سابقًا.

وأوضح أن 63 ألفًا منهم يعيشون في منطقة الوسط، و59 ألفًا في الجنوب، و53 ألفًا في تل أبيب، و30 ألفًا في الشمال، و10 آلاف في منطقة القدس المحتلة.

وجاء ذلك في ظل تصريحات نُقلت عن الحاخام الأكبر في (كيان العدو) يتسحاك يوسيف، قال فيها إن "الكيان" استقدم من روسيا "مجموعة كبيرة من الأغيار"، يصوتون لأحزاب غير دينية، مشيرًا إلى أن ذلك كان "بقصد إضعاف الجماعات الدينية".

وأضاف الحاخام خلال مؤتمر ديني في القدس المحتلة أن "مئات آلاف المهاجرين تم احتسابهم كيهود زورًا بناءً على بند في قانون العودة المتعلق بحفيد اليهود".

وذكر أنه "يتواجد هنا الكثير من الأغيار بعضهم اشتراكيين يحاربون الدين، وهم ليسوا يهودًا أصلًا، وبعدها يصوتون لأحزاب تحرض ضد مجتمع اليهود المتدينين– الحريديم".

وكان يقصد الحاخام أنصار حزب "إسرائيل بيتنا" الذي يتزعمه أفيغدور ليبرمان، والذي يناوئ اليهود المتدينين ويهاجمهم.

وقال: "قاموا بإحضارهم إلى هنا حتى يكون هناك وزن ضد اليهود المتدينين، نرى بعضهم يذهبون للكنيسة كل يوم أحد، يذهبون للدير أيضًا".

أما رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو؛ فهاجم تصريحات الحاخام، وقال إنها لا تستند على أي أساس، ومرفوضة لأنها تحرض المجتمع وتسعى لشق الصف.

انشر عبر
المزيد