عشائر بيت المقدس تعلن وقوفها ضد اتفاقية "سيداو"

04 كانون الثاني 2020 - 09:31 - السبت 04 كانون الثاني 2020, 21:31:56

القدس المحتلة - وكالات

أعلنت عشائر بيت المقدس وقوفها ضد اتفاقية "سيداو" كـ"وقوفهم في صف الصلاة"، مطالبين السلطة الفلسطينية بإلغائها جملة وتفصيلًا لمنافاتها أحكام الإسلام.

جاء ذلك في البيان الختامي الصادر عن عشائر بيت المقدس مساء الجمعة عقب المؤتمر الذي عقدته الأمانة العامة لعشائر القدس وفلسطين، في قاعة مركز الشباب الاجتماعي بمخيم شعفاط شمالي شرق القدس المحتلّة، بمشاركة المئات من الشخصيات من القدس والضفة الغربية، حيث ألقى كبار العشائر كلمات مندّدة بالاتفاقية.

وطالبت العشائر في بيانها الختامي السلطة الفلسطينية بالتراجع عن قرار تحديد سنّ الزواج، والامتناع عن سن أي قوانين أخرى جديدة تخالف الشريعة الاسلامية.

كما طالبت بإلغاء المؤسسات النسوية ذات التمويل الأجنبي والمرتبطة بالغرب، ومنع تأجيرها، والتعاون معها، خصوصًا التي ثبت عليها "العمل على نشر الفساد بين المسلمين"، والتي تضغط على السلطة للإسراع في سنّ قوانين مماثلة لـ"سيداو".

ودعا بيان عشائر بيت المقدس المسلمين إلى الحفاظ على أعراضهم، مطالبين الجهات الرسمية بالكف عن العبث بالأعراض "فالأعراض أثمن عندنا من الأرض والأموال والمقدسات"، مطالبين وسائل الإعلام بتغطية قضايا الأمة والانحياز إلى صفها.

انشر عبر
المزيد