أمهله 30 يوما للحصانة: مندلبليت يسلم لائحة الاتهام ضد نتنياهو لرئيس الكنيست

02 كانون الأول 2019 - 05:44 - الإثنين 02 كانون الأول 2019, 17:44:54

وكالة القدس للأنباء - متابعة

سلم المستشار القضائي حكومة العدو الصهيوني، أفيحاي مندلبليت، اليوم الإثنين، رئيس الكنيست يولي إدلشتاين، لائحة الاتهام التي أوصى بتقديمها ضد رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، وأمهل الأخير 30 يوما للحصول على حصانه من لجان الكنيست لمواجهة المحاكمة.

ووفقا لوزارة القضاء الصهيونية، فإن المستشار القضائي أبلغ رئيس الكنيست في رسالته التي تضمنت لوائح الاتهام عن الملفات "القضية 1000" و"القضية 2000" و"القضية 4000"، بأنه ستجري محاكمة نتنياهو في المحكمة المركزية في القدس، كما تضمنت الرسالة أسماء الشهود في هذه الملفات من قبل النيابة العامة.

وجاء في رسالة المستشار القضائي للحكومة إلى رئيس الكنيست "أعتقد أن لائحة الاتهام الأصلية التي قدمتها لكم تتوافق مع أحكام قانون حصانة الكنيست، وهو الإجراء الذي يتمثل بالتأكيد لغرض القانون، على الرغم أن ذلك لم يتضمن قائمة شهود الادعاء والمحكمة التي ستقدم إليها لائحة الاتهام".

ومع ذلك، ونظرا للتوجهات التي تلقاها مكتب المستشار القضائي للحكومة، بما في ذلك توجه لمحامي الدفاع عن رئيس الحكومة نتنياهو، جاء في الرسالة لرئيس الكنيست "قرر المحامي مندلبليت تقديم لائحة الاتهام لرئيس الكنيست، بما في ذلك قائمة شهود الادعاء، والإفصاح أيضا، أنه وفقا للصلاحية المحلية المميزة لرئيس الحكومة، ستقدم لائحة الاتهام للمحكمة المركزية بالقدس".

ولتفادي أي شكوك، شدد المستشار القضائي للحكومة في رسالته "بقدر علمنا بهذه الرسائل، وعلى ضوء الادعاءات المقدمة، على رئيس الحكومة أن يعتبر التاريخ 2/12/2019، الموعد الذي يحدد بداية فترة الـ30 يوما التي يسمح له خلالها الطلب من الكنيست الحصول على الحصانة لمواجهة الإجراء والقانون الجنائي".

"كاحول لافان" يسعى لتشكيل لجنة الكنيست لنزع الحصانة عن نتنياهو

وفي ظل هذه التطورات والجمود بمفاوضات تشكيل الحكومة، يسعى تحالف "كاحول لافان" إلى تشكيل لجنة الكنيست من أجل الإسراع في إجراءات تجريد نتنياهو من الحصانة والشروع بمحاكمته بالمستقبل القريب، بحسب ما كشفت القناة 13 العبرية.

ووفقا للقناة 13، فإن لجنة الكنيست بحال شكلت بحاجة إلى أغلبية الأعضاء لرد طلب نتنياهو الحصول على الحصانة لمواجهة المحاكمة، علما أن موقف رئيس يسرائيل بيتنو"، أفيغدور ليبرمان، ينص على أن منح التحصين لرئيس الحكومة سيشكل "انتهاكا لثقة الجمهور".

وذكرت القناة أن إجراء من هذا القبيل يضع نتنياهو في موقف صعب للغاية، خاصة وأن لدى رئيس الحكومة 30 يومًا للتقدم بطلب الحصانة، وبحال لم يقدم مثل هذا الطلب ستبدأ المحاكمة والإجراءات القضائية ضده.

لكن في حالة تقديمه للطلب، سيصل الطلب إلى لجنة الكنيست، حيث سيتم رفض الطلب وفقا لتقديرات القناة، وفي هذه الحالة أيضا، ستبدأ الإجراءات القانونية ضده.

يذكر أن المستشار القضائي للحكومة أوصى بتقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو، تتضمن تهم تلقي رشى في الملف 4000، فيما قرر اتهامه بالاحتيال وخيانة الأمانة في الملفين 1000 و2000.

انشر عبر
المزيد