"حماس" تقدم التعازي والتبريكات بشهداء "الجهاد"

"الجهاد" و "حماس" .. استنكار للموقف الأمريكي ودعوة لتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية

22 تشرين الثاني 2019 - 12:07 - الجمعة 22 تشرين الثاني 2019, 12:07:10

بيروت – وكالة القدس للأنباء

استقبلت حركة الجهاد الإسلامي وفدا من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) برئاسة ممثلها في لبنان الدكتور أحمد عبدالهادي، وضم إلى جانبه نائب المسؤول السياسي للحركة في لبنان، "جهاد طه"، ومسؤول العلاقات الفلسطينية "مشهور عبد الحليم"، ومسؤول العلاقات اللبنانية "أيمن شناعة"، ومسؤول العلاقات السياسية والإعلامية "عبد المجيد العوض"، والمسؤول السياسي في منطقة بيروت "علي قاسم". وكان في استقبال وفد "حماس"، ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، إحسان عطايا، ومنسق العلاقات الخارجية في الحركة، شكيب العينا، ومسؤول العلاقات الخارجية في بيروت، محفوظ منور، ومسؤول العلاقات الحارجية في منطقة صور، محمد عبدالعال. وقد جرى البحث خلال اللقاء في آخر مستجدات القضية الفلسطينية، وأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان

وقدّم وفد "حماس" التعازي والتبريكات باستشهاد القائد "بهاء أبو العطا" والمجاهد "معاذ العجوري" في غزة ودمشق، والشهداء في غزة، وأكد المجتمعون على عمق العلاقة التي تجمع الحركتين، مشددين على أن العلاقة بين الجانبين استراتيجية وتكاملية، وأن محاولات الاحتلال لدس الخلاف بين الحركتين سترتد عليه، مشيدين في الوقت نفسه بأداء المقاومة البطولي خلال تصديها للعدوان الأخير على غزة

كما استنكر المجتمعون تصريحات وزير الخارجية الأمريكية "مايك بومبيو" باعتبار المستوطنات التي يقيمها الاحتلال في الضفة الغربية المحتلة شرعية ولا تتعارض مع القانون الدولي، داعين إلى التحرك العاجل لوقف هذه الخطوات التي تأتي ضمن "صفقة القرن" الأمريكية، مؤكدين أن الرد على هذه الخطوات يكون بتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية وترتيب البيت الفلسطيني

ونوه المجتمعون بالوضع الأمني المستقر في المخيمات الفلسطينية في لبنان، داعين إلى العمل على تحسين الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لشعبنا في لبنان، مطالبين "الأونروا" بالوقوف عند مسؤولياتها وتنفيذ برنامج عاجل لأغاثة اللاجئين الفلسطينيين

انشر عبر
المزيد