إطلاق نار على منزل مأهول في الرينة.. واحتراق حافلة في كفركنا

19 تشرين الثاني 2019 - 11:31 - الثلاثاء 19 تشرين الثاني 2019, 11:31:34

وكالة القدس للأنباء - متابعة

لا تزال المدن والقرى الفلسطينية في الداخل الفلسطيني المحتل عام 48 تشهد بعض عمليات إطلاق نار وحالات متفرقة من التوتر نتيجة حالة من الفلتان المغطى بإهمال الشرطة وأجهزة العدو الصهيوني الأمنية... وفي هذا الإطار قام شابان مجهولان بإطلاق وابل من الرصاص من سلاح كان بحوزتهما على منزل في قرية الرينة، الليلة الماضية.

وواصل المعتديان إطلاق النار في الشارع الرئيسي أثناء هروبهما من المكان على متن دراجة نارية، مشكلين خطرا على حياة السكان، وتسببا بحالة من الخوف والتذمر بين المواطنين، ولم يبلغ عن وقوع إصابات بشرية.

وتجمهر عدد من الأهالي بالمكان في أعقاب الاعتداء، مؤكدين استنكارهم للعنف والجريمة وداعين لاجتثاثها من الرينة وسائر البلدات العربية.

إلى ذلك، استدعيت الشرطة وفتحت ملفا للتحقيق في ملابسات الجريمة، ولم تعرف خلفيتها ولم يبلغ عن اعتقال مشتبهين

احتراق حافلة في كفر كنا

وفي هذا السياق، شبت ألسنة النار بحافلة خلال وقوفها في أحد الشوارع في قرية كفر كنا، دون وقوع إصابات فجر اليوم، الثلاثاء.

واستدعيت طواقم الإطفاء والإنقاذ إلى المكان حيث أخمدت الحريق بعد أن تسبب بأضرار جسيمة للحافلة.

وقال المتحدث باسم سلطة الإطفاء، إنه "شب حريق في حافلة، فجر اليوم، في بلدة كفر كنا وطواقم إطفاء وإنقاذ من محطة الناصرة عملت على إخماد الحريق، ولم يبلغ عن إصابات. ويجرى التحقيق لمعرفة أسباب اندلاع هذا الحريق".

انشر عبر
المزيد