المؤتمر القومي الإسلامي يحي صمود غزة وشجاعة مقاومتها ويدعو الأمة لمواجهة العدوان

15 تشرين الثاني 2019 - 11:46 - الجمعة 15 تشرين الثاني 2019, 11:46:31

وكالة القدس للأنباء - متابعة

وجه المنسق العام للمؤتمر القومي – الإسلامي خالد السفياني، التحية للمقاومة الفلسطينية التي تصدت للعدوان الصهيوني الغادر على قطاع غزة، ولأرواح شهدائها الذي ارتقوا.

وقال السفياني:  من جديد تتحرك آلة، الإرهاب الصهيوني وتستهدف قيادات فلسطينية بارزة من حركة الجهاد الإسلامي وعائلاتهم، ثم لتستخدم آليات الدمار في قصف غزة، حيث سقط العشرات من الشهداء والجرحى، وهذه المرة جريمتان إرهابيتان متزامنتان في غزة ودمشق نتج عن الأولى استشهاد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، المسؤول الميداني في سرايا القدس، بهاء أبو العطا وزوجته، وعن الثانية نجل القيادي أكرم العجوري، فيما يتواصل قصف قطاع غزة ليرتفع عدد الشهداء والجرحى إلى العشرات في محاولة من الإرهابي نتنياهو لتصدير أزمته الداخلية ولتغيير قواعد الإشتباك مع المقاومة الفلسطينية، ولفرض الأمر الواقع على الشعب الفلسطيني وتمرير المخططات الصهيو - أمريكية التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية.

 وأضاف السفياني، إن المؤتمر القومي - الإسلامي إذ ينعي شهداء هذا العدوان الإرهابي الجبان الذين يعتبرهم شهداءه، -كما أكد المنسق العام للمؤتمر لقيادة الجهاد الإسلامي في اتصال هاتفي أجراه معهم (يوم) الثلاثاء- فإنه يؤكد أن خيار المقاومة هو خياره، ويجدد نداءه إلى كل أبناء الأمة وأحرار العالم للتحرك الواسع وعلى كافة الصعد من أجل مواجهة هذا العدوان الإجرامي على أهلنا في غزة وفي عموم فلسطين، كما يعتبر أن هذه المواجهة تفرض على مختلف الفصائل الفلسطينية إطلاق رصاصة الرحمة على الإنقسام الفلسطيني وأن تكون ساحة مواجهة العدو ساحة للوحدة ولنبذ كل الخلافات والإنقسامات وميداناً لتحقيق الإنتصار على العدو في الطريق إلى تحرير فلسطين، كل فلسطين.

انشر عبر
المزيد