الرشيدية: "الجهاد" تتقبل التبريكات باستشهاد القائد بهاء ابو العطا وشهداء التصدي للعدوان الصهيوني

14 تشرين الثاني 2019 - 10:54 - الخميس 14 تشرين الثاني 2019, 10:54:07

الرشيدية – وكالة القدس للأنباء

تقبلت حركة الجهاد الاسلامي عصر أمس الأربعاء، في مخيم الرشيدية، بقاعة الدكتور فتحي الشقاقي التبريكات باستشهاد عضو المجلس العسكري وقائد سرايا القدس الجناح العسكري للحركة في شمال غزة وزوجته والشهيد معاذ العاجوري وعبدالله حسن وشهداء التصدي للعدوان الصهيوني على قطاع غزة.

هذا وقد غصت القاعة بالمهنئين من فصائل فلسطينية واحزاب لبنانية وعلماء دين ولجان شعبية وثقافية واجتماعية وإعلامية ومخاتير وحشد من الوجهاء و من جماهير شعبنا في المخيم .

وبهذه المناسبة القيت العديد من الكلمات، حيت اعتبر عضو قيادة الساحة اللبنانية ومسؤول منطقة صور لحركة الجهاد الاسلامي الحاج ابو سامر موسى ان الهدف من عملية الاغتيال هو القضاء على نهج الجهاد الاسلامي والتخلص من قادته في فلسطين وخارجها ظناً منه انه بعمله العدواني هذا سيتمتع بالامن والاستقرار متناسيا ان رحم حركة الجهاد ليس عقيما وسيولد الف قائد ليتابع طريق الجهاد والاستشهاد الذي خطه مؤسسه الامين العام الشهيد الدكتور فتحي الشقاقي.

رئيس “لقاء الفكر العاملي” السيد علي عبد اللطيف فضل الله أكد انه اذا كان هناك شهداء يسقطون فهم يرتفعون الى الله ونحن علينا ان نوظف دم الشهداء من اجل ان نبقى التابثين في مواقعنا لا تهزنا التحديات ولا تُسقطنا التهديدات. واضاف سماحته ان الصراع اساسه  فلسطين ولا ينتهي الا بفلسطين كفكرة وعقيدة فكما ان فلسطين البداية هي النهاية لهذا العدو.

واعتبر امين سر منفذية صور في الحزب السوري القومي الاجتماعي عباس فاخوري ان استشهاد ابو العطا والابطال لن يزيدنا الا تمسكا وثباتا بخيار المقاومة لانه السبيل الاوحد لتحرير فلسطين.

بدوره قال رئيس رابطة علماء فلسطين الدكتور حسين قاسم ان الشهيد ابو العطا قدم لشعبه ومقاومته الكثير من التضحيات وقد مرغ انف العدو بالهزيمة في كثير من الجولات التي خاضها ضده.

واعتبر عضو اقليم جبل عامل في حركة امل صدر داوود ان العدو الصهيوني غدة سرطانية يجب اقتلاعها من الوجود. وقال رغم كل ما يجري في بلدنا لبنان لن نضيع البوصلة عن فلسطين وستبقى المقاومة مشرعة في وجه العدو الصهيوني.

واشار مسؤول منطقة صور في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، احمد مراد إلى ان العدو الصهيوني حاول أحداث شرخ بين فصائل المقاومة، ولكنه تقاجأ كما في كل مرة في الرد السريع وباعلان كافة فصائل المقاومة جهوزيتها لمواجهة سياساته الاجرامية وفي مقدمتهم سرايا القدس المظفرة .

واضاف عضو المجلس الثوري لحركة فتح الحاج رفعت شناعة ان غزة منذ انطلاقة الثورة الفلسطينية لم تهدا عن مواجهة هذا الاحتلال .. وقال: ان راسمالنا هو الوحدة الوطنية التي يجب علينا جميعا ان نعمل على تحقيقها .

واكد مسؤول العلاقات العامة لحزب الله في الجنوب السيد خليل حسين ان محور المقاومة في فلسطين ولبنان متماسك بفضل صمود المقاومين على ارض فلسطين ولبنان ولديهم الجهوزية التامة لمواجهة هذا العدو، وقد اثبتت التجربة ان المقاومة هي وحدها القادرة على صنع النصر والعزة والكرامة.

وقال المسؤول السياسي لحركة حماس في صور الشيخ عبد المجيد عوض ان الشهيد بهاء شكل في المرحلة الاخيرة كابوس رعب للعدو الصهيوني... وأضاف ان العدو حاول من خلال اغتيال الشهيد ايصال رسالة انه قادر على تصفية رموز المقاومة ، إلا أن ابو العطا ترك خلفه قادة أشداء سيكتشف العدو بأسهم وقدرتهم على صنع الانتصارات

كما ابرق مباركا كلا من حزب البعث العربي الاشتراكي قيادة فرع الجنوب القطرية اللبنانية، والامين العام لاتحاد عمال فلسطين والمشرف على فرع لبنان السيد عبد القادر عبدالله.. واتحاد الاطباء والصيادلة الفلسطينيين في لبنان.

انشر عبر
المزيد