اعتداءات عنصرية للمستوطنين.. والاحتلال يعتقل فلسطينيين في الضفة المحتلة

12 تشرين الثاني 2019 - 01:54 - الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019, 13:54:19

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أعطب مستوطنون، فجر اليوم الثلاثاء، إطارات أربع مركبات وجرارين زراعيين وجرافة، وخطّوا شعارات عنصرية في عوريف، جنوب نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة، فيما نفذت قوات الاحتلال اعتقالات خلال اقتحاماتها لعدة مناطق من الضفة الغربية، بينما أخطرت بوقف العمل في منشآت بالأغوار الفلسطينية، شرقي الضفة.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية، غسان دغلس، لوكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا": "إن مستوطنين أعطبوا إطارات تلك الآليات في المنطقة الشرقية من عوريف، فيما خطوا شعارات عنصرية على عدد منها".

في سياق آخر، اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، الليلة الماضية، واليوم الثلاثاء، سبعة فلسطينيين من الضفة الغربية، بينهم فتيان، أحدهما نجل الأسير أحمد المغربي.

وأوضح نادي الأسير الفلسطيني، في بيان له، أن ثلاثة فلسطينيين جرى اعتقالهم من محافظة طولكرم، في وقت اعتقل الاحتلال فتيَين من محافظة بيت لحم، وهما: محمود أحمد المغربي (17 عاماً)، وهو نجل الأسير أحمد المغربي المحكوم بالسّجن 18 مؤبداً، إضافة إلى الفتى عز صرار (17 عاماً)، علاوة على اعتقال حارس المسجد الأقصى إيهاب أبو غزالة، وفلسطيني آخر من بلدة عزون، شرق قلقيلية، فيما أفادت مصادر صحافية بأن قوات الاحتلال اعتقلت شاباً من مخيم بلاطة، شرقي مدينة نابلس.

إلى ذلك، اعتدت قوات الاحتلال بالضرب المبرح على الشاب موسى أسامة المساعيد، خلال عودته من عمله قرب مخيم عايدة، شمال بيت لحم، فيما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في الحي الغربي لمدينة طولكرم، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

في سياق آخر، أكد مسؤول ملف الأغوار ومقاومة الاستيطان في محافظة طوباس والأغوار الشمالية الفلسطينية، معتز بشارات، في بيان له، أن قوات الاحتلال أخطرت عدة منشآت بوقف العمل، أمس الإثنين، في منطقة البقيعة بالأغوار الشمالية الفلسطينية، شمالي شرق الضفة الغربية.

وأشار بشارات إلى أن الاحتلال سلم ست إخطارات بوقف العمل إلى 11 عائلة شملت 34 منشأة تم إخطارها ما بين خيمة سكن وبركس سكن وخيم وبركسات وحظائر أغنام، إضافة إلى الإخطار بوقف العمل لست وحدات صحية متنقلة (حمامات)، ووقف العمل بثمانية عشر خزان مياه وخزان مياه زراعي في خربة الرأس الأحمر بالأغوار.

إلى ذلك، أشار بشارات إلى أن قوات الاحتلال، وما تسمى بالإدارة المدنية "الإسرائيلية"، أخطرت بوقف العمل بخزان مياه في خربة عينون (سهل طوباس)، إلى الشرق من مدينة طوباس، علماً أن هذا الخزان تم العمل به بعدما قام الاحتلال بهدم خزان المياه في تلك المنطقة قبل شهرين، والذي كان يغذي 6 تجمعات سكانية في المناطق المهددة من قبل الاحتلال وما يقارب 900 دونم من الأراضي الزراعية.

انشر عبر
المزيد