منظمة التحرير تُحمل الأمم المتحدة مسؤولية مواصلة العدو الصهيوني لجرائمه

12 تشرين الثاني 2019 - 12:44 - الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019, 12:44:13

وكالة القدس للأنباء – متابعة

حملت دائرة حقوق الإنسان والمجتمع المدني في منظمة التحرير، الأمم المتحدة ومجلس الأمن مسؤولية العدوان والجرائم التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي المدعوم أمريكيًا، بسبب السكوت عن تجاوزه لكل القرارات الدولية وإفلاته من العقاب، الأمر الذي يفسر على أنه ضوء أخضر لمواصلة إجرامه واعتداءاته.

وادانت الدائرة في بيان لها، عملية اغتيال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا وزوجته أثر قصف منزلهما في غزة، بالتزامن مع قصف منزل آخر في مدينة دمشق استهدف عضو المكتب السياسي للحركة أكرم العجوري الذي نجا من الاغتيال فيما استشهد نجله.

كما أدانت ما حصل أمس من عملية قتل بدم بارد من مسافة صفر للشاب عمر البدوي في مخيم العروب بمدينة الخليل.

وقالت: إن" حكومة الاحتلال الاستيطانية تستخدم الدم الفلسطيني كورقة رابحة في الدعاية الانتخابية والصراعات الحزبية وحل أزماتها الداخلية، من خلال عمليات القتل والاغتيال واستهداف منازل المدنيين بالطائرات والصواريخ، وهذا ما يعتبر بكل الأعراف انتهاكًا لحقوق الإنسان والاتفاقيات والقوانين الدولية ذات الصلة".

ودعت الدائرة إلى تدخل دولي فوري ووضع حد للعدوان الحالي على قطاع غزة، وإدانته، باعتباره انتهاكًا لحقوق الانسان، ويحظى بدعم وحماية الإدارة الأمريكية.

انشر عبر
المزيد