نتنياهو يتوسط وترامب يرفض طلب إعادة المساعدات المالية للسلطة الفلسطينية

07 تشرين الثاني 2019 - 09:59 - الخميس 07 تشرين الثاني 2019, 09:59:58

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أفادت وسائل إعلام أمريكية أن الرئيس دونالد ترامب، رفض طلبا "إسرائيليا" بإعادة الأموال التي كان يدفعها لصالح الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

وذكر موقع “Axios” الإخباري الأمريكي، أن “ترامب رفض طلب رئيس الوزراء (الصهيوني) بنيامين نتنياهو، تجديد المساعدات الأمريكية لقوات السلطة الفلسطينية“.

وأضاف الموقع أن “مسؤولين أمريكيين أكدوا أن ترامب أخبرهم أنه إذا كان الأمر مهماً لنتنياهو فليدفع هو هذه الأموال".

وذكر الموقع الأمريكي أن وزارة الخارجية تأكدت من أن مساعدات تقدر بـ12 مليون دولار كان ينبغي دفعها قبل 6 أشهر (للسلطة)، لم يتم قطعها، لكنها لم تحول في الوقت ذاته.

ولفت إلى أن الوزارة لاحظت ذلك بعد طلب رون جرمر، سفير (الكيان) لدى واشنطن، ومسؤولين "إسرائيليين" آخرين، بإعادة تلك المساعدات للقوات الأمنية الفلسطينية التي تعمل عن كثب مع "إسرائيل".

وردا على المسؤولين الصهاينة الذين قالوا إن إعادة هذه المساعدات للسلطة الفلسطينية أمر هام بالنسبة لنتنياهو، قالت وزارة الخارجية إن هذا القرار في يد الرئيس، دونالد ترامب، الذي رفض هذا الطلب.

وعمل ترامب منذ توليه المنصب على قطع تدريجي للمساعدات المالية التي كانت مخصصة للسلطة في ميزانية الولايات المتحدة منذ عقود، كان آخرها في كانون الثاني/ يناير الماضي، بتحريض من نتنياهو، بما في ذلك وقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، وقطع المساعدات المالية المخصصة للسلطة الفلسطينية.

وتواصل الإدارة الأمريكية إصدار قرارات تنتهك الحقوق الوطنية الفلسطينية، وتشكل خطراً حقيقياً على القضية الفلسطينية.

انشر عبر
المزيد