الجبهة الشعبية في "شاتيلا" تنظم اعتصاما تضامنيا مع الأسرى

06 تشرين الثاني 2019 - 01:12 - منذ 5 أيام

وكالة القدس للأنباء - متابعة

تضامنًا مع الأسرى البواسل في سجون الاحتلال الصهيوني، واستنكارًا لحملة الاعتقالات التي يقوم بها العدو، وتنديدًا بوعد بلفورالمشؤوم، نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيروت اعتصامًا تضامنيًّا مع الأسرى، أمس الثلاثاء، في ساحة الشعب، بمخيم شاتيلا، بحضور فصائل المقاومة، واللجان الشعبية الفلسطينية، والأحزاب والقوى الوطنية والإسلامية اللبنانية وعدد من فاعليات مخيمات بيروت.

بعد كلمة ترحيبة قدمها مسؤول العلاقات السياسية للجبهة في بيروت، فتحي أبو علي، تحدث معاون مسؤول وحدة العلاقات الفلسطينية في حزب الله، الشيخ عطالله حمود ، فأعلن "تضامننا مع الأسرى والأسيرات في السجون الصهيونية، الذين يقاومون السجان، والجلاد، والمحتل الصهيوني بإيمان، وعزيمة، وتصميم على نيل الحرية".

وتطرق حمود للمعاناة التي يعيشها الأسرى جراء الاعتقال، والتعذيب، والاعتقال الإداري، مؤكدًا أن تحرير الأسرى لن يتم إلا باعتقال صهاينة، واستبدالهم بالأسرى الفلسطينيين.

بدوره طالب مسؤول العلاقات السياسية للجبهة الشعبية ، أبو جابر اللوباني، المنظمات الإنسانية، وحقوق الإنسان، والمنظمات الدولية، بالعمل الفوري لإطلاق سراح الأسرى .

كما تطرق أبو جابر للوضع الفلسطيني في مخيمات لبنان، الذي يعاني الحرمان من أبسط الحقوق في العمل، والتملك، والعلاج في ظل تقليص خدمات الأونروا، وغياب المرجعية الفلسطينية، مؤكدًا صياغة استراتيجية فلسطينية موحدة، تعمل على حل الأزمة الفلسطينية، وتقديم الدعم والمساعدة للفسطينيين في لبنان، في ظل الأزمة التي يمر بها لبنان والمخيمات.

شاتيلات شاتيلاا
انشر عبر
المزيد