العدو يعتقل شبانًا اعترضوا على زيارة المنتخب السعودي للمسجد الأقصى

14 تشرين الأول 2019 - 09:24 - الإثنين 14 تشرين الأول 2019, 21:24:13

القدس المحتلة - وكالات

شهدت ساحات المسجد الأقصى المبارك قبل ظهر الاثنين حالة من التوتر والاستنفار بين صفوف المصلين خلال زيارة المنتخب السعودي المطبع للمسجد بحماية عناصر من أجهزة الأمن الفلسطينية.

واعتقلت قوات العدو ثلاثة شبان من الداخل الفلسطيني لدى اعتراضهم على زيارة المنتخب السعودي للمسجد الأقصى وتطبيعه مع الكيان الصهيوني.

وجرت مشادات كلامية بين أجهزة الأمن الفلسطينية والمصلين، خلال اعتراضهم على زيارة المنتخب السعودي للمسجد، ووجه بعض عناصر الأجهزة الأمنية الشتائم والألفاظ النابية للنساء.

ورافق المنتخب السعودي العشرات من أجهزة الأمن الفلسطينية، وقاموا بتطويق المنتخب السعودي لحمايتهم، خلال زيارته قبة الصخرة المشرفة في المسجد الأقصى والصلاة فيها.

فيما حاصرت عناصر الوحدات الخاصة وضباط مخابرات العدو المصلين من جميع الجهات في صحن قبة الصخرة خلال زيارة المنتخب لقبة الصخرة.

وضم المنتخب السعودي وفدًا إداريا يتقدمهم رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل ومرافقيه.

وكان في استقبال المنتخب المدير العام لدائرة الأوقاف الشيخ عزام الخطيب ومدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني، ونائب محافظ القدس عبد الله صيام، والأمين العام للمؤتمر الوطني الشعبي للقدس اللواء بلال النتشة، ورئيس الغرفة التجارية كمال عبيدات، ومدير نادي الأسير بالقدس ناصر قوس.

وتأتي هذه الزيارة في إطار برنامج المنتخب قبل المباراة التي تجمعه مع نظيره الفلسطيني ضمن الجولة الرابعة من التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023 على استاد فيصل الحسيني.

وعبر رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل في لقاء صحفي عن سعادته لزيارة المسجد الأقصى، والصلاة ركعتين في قبة الصخرة المشرفة.

وشكر المسحل رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس واللواء جبريل رجوب والمسؤولين في دائرة الأوقاف لتسهيل زيارتهم للمسجد الأقصى.

وأكد المسحل أن المسجد الأقصى غالي على كل المسلمين، قائلاً: إن "شاء الله يتحرر الأقصى من كل من يدنسه".

انشر عبر
المزيد