اشكنازي يكشف عن التهديد الأخطر الذي يواجه الكيان

13 تشرين الأول 2019 - 07:07 - الأحد 13 تشرين الأول 2019, 19:07:22

يافا المحتلة - وكالات

كشف رئيس أركان الجيش الصهيوني السابق "غابي أشكنازي"، أنه لا يوجد لدى الجيش خطط من أجل القضاء على حركة حماس في قطاع غزة، مشيراً الى أن التهديد الأخطر على "إسرائيل" هو تآكل وتفتت التكتل والوحدة الداخلية للمجتمع "الإسرائيلي".

وقال أشكنازي إنه قبل العدوان على غزة، في نهاية العام 2008 وبداية 2009، وكان رئيس أركان الجيش حينذاك، "جرى حوار شامل للغاية مع المستوى السياسي، حول إسقاط حركة حماس، لكننا عندما فكرنا في اليوم التالي تراجعنا واختلفنا.

وأضاف، "كان هذا مهم لي كرئيس هيئة الأركان العامة، وجزءً من دروس حرب لبنان الثانية، وبدأ هذا الحوار في أعقاب مطلب الكابينيت (الحكومة الأمنية – السياسية الإسرائيلية المصغرة) بالقضاء على حماس، وهذه تعليمات شرعية وبالإمكان تنفيذها" على حد قوله.

وتابع"، "لكن لأنه توجد مداولات، عليك أن تستعرض الثمن وتبعات ذلك، التكلفة والتبعات وماذا سيحدث في اليوم التالي للحرب، وعندها ترى أن الحماسة تتراجع وتعريف الهدف من الحرب يتقلص، وفي النهاية، تقلص ذلك إلى تغيير الواقع الأمني من خلال توجيه ضربة شديدة لحماس وإعادة الأمن".

انشر عبر
المزيد