حيّت "الجهاد" في ذكرى انطلاقتها

"هيئة العمل الفلسطيني": لرفع الغطاء عن كل مخلٍ بأمن المخيم

06 تشرين الأول 2019 - 11:53 - الأحد 06 تشرين الأول 2019, 11:53:04

عين الحلوة - وكالة القدس للأنباء

وجهت "هيئة العمل الفلسطيني المشترك" للقوى الوطنية والإسلامية في منطقة صيدا، التحية إلى حركة الجهاد الإسلامي في ذكرى انطلاقتها الـ32.

وأكدت في اجتماعها الدوري الذي عقد أمس، في مقر القوة المشتركة في مخيم عين الحلوة، "على وحدة العمل بين القوى السياسية واللجان الشعبية والحراك الشعبي، بما يخدم مصلحة شعبنا في هذة الظروف الصعبة التي تمر فيها المنطقة".

وأدانت "ما حصل أمس الأول في تظاهرة الجمعة من محاولة خروج بعض الأفراد عن الاجماع الفلسطيني، برفع شعارات مغايرة لأهداف المسيرة، ومحاولة حرف وجهة التحركات من المطالبه بالحقوق المدنية والإنسانية لشعبنا، وفي مقدمتها قرار وزير العمل إلى سجالات داخلية لا مبرر لها".

وأهابت الهيئة "بالجميع إلى الترفع عن كافة السجالات الذي لا تخدم شعبنا في ظل ما تمر به المنطقة".

وطالبت الهيئة رفع "الغطاء السياسي عن كل مخلٍ بأمن المخيم، وفي مقدمتها الغاء ظاهرة اطلاق النار في الهواء مها كانت الأسباب، وملاحقة تجار ومروجي المخدرات في المخيم"، كما دعت الجميع إلى "الحرص على احترام كافة مؤسسات المجتمع المحلي، وعدم المساس فيها تحت أي ظرف من الظروف".

وفي الختام جددت تأكيدها على "تمسك شعبنا وقواه السياسية في وكالة الأونروا، بصفتها الشاهد الدولي الحي على قضية اللاجئين الفلسطينيين"، كما أدانت "كافة المشاريع المشبوهة الهادفة لإنهاء الوكالة".

انشر عبر
المزيد