ميعاري لـ"القدس للأنباء": نعمل على تدريب شباب "عين الحلوة" على مهن تساعدهم في الانخراط بسوق العمل

04 تشرين الأول 2019 - 11:54 - الجمعة 04 تشرين الأول 2019, 11:54:20

وكالة القدس للأنباء - خاص

أخذ مركز "معاً للشباب والطفولة" في مخيم عين الحلوة على عاتقه مهمة تدريب الشباب على مهن تساعدهم على الانخراط في سوق العمل، إضافة إلى معالجة ظاهرة التسرب المدرسي، بتزويد الأطفال بمزيد من المعارف والأنشطة.

وفي هذا السياق، يقول مدير المركز، إبراهيم  ميعاري لـ"وكالة القدس للأنباء"، "إن مركز معاً منذ إنشائه قبل أربع سنوات هدف إلى تمكين الشباب وتشغيلهم بمبادرة تطوعية كاملة، كان غرضها واضحا وهو تحسين ولو جزء بسيط من الظروف المعيشية لشبابنا الذين لم تتوفر لهم فرص عمل  في المخيمات الفلسطينية في لبنان جراء الحرمان الذي يرزحون تحته، بخاصة أن بعضهم اضطرته الظروف لترك الدراسة في سن مبكرة لإعالة أسرهم وتأمين مستقبلهم".

وأضاف ميعاري "كان المبدأ الأهم الذي سار عليه المركز هو الربط العضوي ما بين تمكين الشباب، أي تسليحهم بمعارف مهنية محددة تمكنهم من الانخراط الواعي بسوق العمل، وتؤهلهم للمشاركة النشطة بدورة الحياة  اليومية".

وأشار ميعاري إلى أن المركز استطاع، بعد سلسلة من النشاطات التطوعية النوعية ذات الطبيعة التنموية، الاهتمام بظاهرة التسرب المدرسي وإبراز أهمية الدور المجتمعي الشامل، من خلال ايجاد شراكة مستمرة مع مؤسسة "انيرا" وتمويل من اليونسيف.

"وتقوم هذه الدراسة على تحقيق جزء بسيط من أهدافنا من خلال القيام بدورات تعليم مهني للشباب من عمر ١٥ سنة الى ٢٥عاماً، وهو يستهدف المتسربين من المدارس  حيث يتلقى خلالها الشباب المعلومات والمعارف النظرية بالمهنة المحددة ثم القيام بتطبيق فعلي لها من خلال انجاز مبادرات للمجتمع المحلي".

وأكد مدير المركز أن "معظم الدورات كانت حصيلتها خدمات تقدم لبعض الحالات الاجتماعية والمؤسسات التي تخدم المجتمع كطلاء وتركيب الجبس والبلاط لعدد من المنازل، والخدمات الصحية مع مؤسسات الخدمة المجتمعية".

وقال ميعاري "إنه تم إنجاز لوحة تجميلية على أبواب القسم الشمالي من مخيم عين الحلوة بالقرب من مدرسة السموع، مبينا أن المركز الآن أنجز ٦دورات شملت ما يزيد على ١٢٠ شاباً في مهن الدهان والديكور المنزلي والبلاط، ما أعطى هذه الدورات زخماً هاماً في حياة المشاركين وتأمين فرص عمل لهم مدفوعة الأجر بعد التخرج من خلال انخراطهم في انجاز مبادرات شبابية لتحسين البنى التحتية لعدد من مؤسسات الخدمة المجتمعية التي تستهدف العشرات من ذوي الاحتياجات الخاصة والمئات من الأطفال المنتسبين لعدد من رياض الأطفال المنتشرة في أنحاء متعددة من المخيم".

وختم: "أن مركز معاً للشباب والطفولة يولي الاهتمام المكثف لتمكين الشباب وتأمين فرص العمل لهم، ولا يتوانى أن تكون مبادرته قائمة بالتشبيك مع مؤسسات وجمعيات أهلية متعددة هدفها تقديم التنمية المجتمعية للفئات الاجتماعية الأكثر احتياجاً".

انيرا معا
انشر عبر
المزيد