7 أسباب خطيرة لتورّم القدمين... متى نتوجّه للطّبيب؟

18 أيلول 2019 - 02:43 - الأربعاء 18 أيلول 2019, 14:43:11

وكالات

يشير تورّم القدمين بشكل غير متوقّ‘ ودون سبب واضح معلوم إلى حدوث أمر خطير في جسمك، ما يوجب عليك في حال تورّمت قدماك التّوجّه إلى الطّبيب في أقرب

فرصة، فما هي أبرز الأسباب الّتي تؤدّي إلى مثل هذا التّورّم؟

أوّلًا، إصابة القدم:

قد تتورم القدمان بسبب تمدد الأربطة أو إصابة النسيج الرخو، ومثل هذه الحالة يتمّ علاجها بأخذ قسط من الراحة، ووضع كيس من الثلج على مكان الإصابة وتضميده. وعند التضميد، إذا تحوّل لون القدم ليميل للأبيض أو تسببت بالشعور بوخز، فيعني هذا أنّ الضمادة ضيقة ويجب فكّها، وإذا ما استمرّ التورّم والألم فيجب زيارة الطّبيب؛

ثانيًا، القصور الوريدي:

والقصور الوريديّ يعني إصابة صمامات الأوردة التي تنقل الدم إلى القلب بتلف ما، إذ يظهر التّورّم خللًا في عمل الدّورة الدّمويّة في الجسم بسبب تجلّط الدّم في أحد هذه الأوردة، ويمكن أن يسبّب عدم ممارسة الرياضة أو الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة مثل هذه الحالة، والّتي تشمل أعراضها تورم القدمين أو الشعور بثقل في أسفل الساق والألم أو الدّوالي، أو الحكّة؛

ثالثًا، تكوُّن جلطة:

تورّم القدمين مؤشّرًا على تجلط الدم، الّذي قد يتسبّب بالقصور الوريدي، بغضّ النظر إن كان ذلك في الأوردة العميقة أو في الشرايين أو في الأوردة السطحية، فلا يؤثّر هذا في مدى خطورة الحالة، إذ يمكن أن تتحرك جلطة الدم وتصل الدماغ أو الرئتين أو القلب، وهو ما قد يسبّب الموت في بعض الحالات، لذلك فمن المهمّ التّوجّه للطّبيب، خاصّةً في حال ترافق تورّم القدمين بضيقٍ مفاجئ في التنفس أو ضغط في الصدر؛

رابعًا، الاستسقاء اللمفاوي:

ويعني تجمّعًا غير طبيعيّ للسّوائل في النّسيج اللّمفاوي، الّذي يحتوي على خلايا الدّم البيضاء، وموادّ أخرى موجودة في المخلّفات البشريّة، إذ تقوم الغدد اللمفاويّة والجهاز اللمفاوي بتصفية النفايات من الجسم، وإذا ما انسدّ أحد الأوعية اللمفاوية أو تمزّق تتورّم الأنسجة الرّخوة، مما يسبب تشوها أو تعفنا، وهي حالة يتعرّض لها الأشخاص الذين خضعوا للعلاج الإشعاعي أو إزالة العقدة اللمفاوية أكثر من غيرهم؛

خامسًا، أمراض القلب والكبد أو الكلى:

قد تتسبّب أمراض القلب والكبد والكلى بتورم القدمين، إذ قد يكون التورّم عبارة عن احتباس السوائل في القدمين، وهو ما قد يعدّ مؤشّرًا على خلل في أداء الكلى الّتي تعتبر الجهاز المسؤول عن التخلص من السوائل السامة في الجسم، كما قد يشير تورم القدمين إلى أمراض الكبد، إذا ما رافقته أعراض مثل التعب وزيادة الوزن وفقدان الشهية، كذلك فغالبا ما تشمل أعراض مرض القلب احتباس السوائل في الجسم، لذا فإنّ من الضروري استشارة الطبيب في حال ظهور أحد هذه الأعراض؛

سادسًا، التهاب: 

في كثير من الأحيان، تتسبّب الالتهابات بتورّم القدمين، بما في ذلك الالتهابات الناتجة عن القصور الوريدي، كما أنّها تنتج عن اعتلال الأعصاب السكري لدى مرضى السكري، لذا فمن المهم في مثل هذه الحالة التّوجّه للطّبيب بأقرب وقت؛

سابعًا، مضاعفات الحمل:

من الطّبيعيّ أثناء الحمل أن تتورّم قدما المرأة الحامل، وذلك يعود إلى بذلك القلب والكلى جهدًا إضافيًّا للتخلص من فضلات الجسم والجنين، ولكن في حال تورّم القدمين بشكل مفاجئ أو مفرط، فقد يدلّ هذا على أنّ المرأة الحامل مصابة بـ"تسمم الحمل"، وهو ما يتطلب زيارة الطبيب لأن الحالة قد تكون خطيرة جدًّا.

انشر عبر
المزيد