الجهاد في الوسطي تنظم وقفة دعم للأسرى المضربين عن الطعام

16 أيلول 2019 - 08:56 - الإثنين 16 أيلول 2019, 20:56:42

غزة - وكالات

نظمت حركة الجهاد الإسلامي في المحافظة الوسطى لقطاع غزة وقفة تضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام، وعلى رأسهم الأسير القائد طارق قعدان، والأسير المهندس سلطان خلف، بحضور عضو مكتب العلاقات الوطنية في الحركة الأستاذ احمد المدلل، ومسؤول الحركة في المحافظة ناصر الهنداوي وحشد كبير من كوادر ومناصري الحركة ومن أهالي الوسطي.

وأكد المدلل في كلمة حركة الجهاد أن الأسرى يخوضون معركة الحرية والكرامة دفاعا عن أرضهم ومقدساتهم ونحن نقدم أقل الواجب للوقوف بجانبهم ونصرتهم حتى ينالوا وسام الحرية ويحققوا الانتصار على السجان الصهيوني.

وقال: "لن نتهاون ولن نكل أو نمل من مساندة كافة أسرانا الأبطال والوقوف معهم في إضرابهم عن الطعام ولن نتركهم وحدهم يواجهون ظلم السجان" محذرا الاحتلال الصهيوني من المساس بحياة الأسرى المضربين عن الطعام وتعريضها للخطر، خاصة مع استمرار سياسة الإهمال الطبي والترهيب والتخويف".

ودعا المدلل كافة المؤسسات الدولية والوطنية إلى التحرك العاجل لإنقاذ حياة الأسرى.

وأبرق التحية إلى جميع الأسرى الذين يسطرون أروع معاني التحدي والصمود في معركة الأمعاء الخاوية، وعلى رأسهم الأسير القائد طارق قعدان والأسير المهندس سلطان خلف، وباقي الأسرى.

وألقى الأستاذ ياسر مزهر كلمة مؤسسة مهجة القدس، تحدث فيها عن المعاملة الصعبة التي يتعرض لها كافة الأسرى داخل السجون والمعتقلات الصهيونية من إذلال وإهمال وتعذيب وحرمان من أدنى حقوقهم.

وطالب مزهر كافة المؤسسات الحقوقية والانسانية في العالم بضرورة التحرك لإنقاذ حياة جميع الأسرى لأنهم يقبعون تحت بطش وإجرام احتلال غاشم.

ودعا كافة فصائل المقاومة للعمل الجاد من أجل الضغط على الاحتلال الصهيوني لوقف الاعتقال التعسفي وإنهاء العقوبات بحق الاسرى.

انشر عبر
المزيد