الهيئة الوطنية لمسيرات العودة في الجمعة الـ 74 .. فلتشطب أوسلو من تاريخنا

12 أيلول 2019 - 05:11 - الخميس 12 أيلول 2019, 17:11:29

وكالة القدس للأنباء – وكالات

تتزامن الجمعة الـ74 لمسيرات العودة وكسر الحصار مع الذكرى الـ26 لاتفاق أوسلو المشؤوم، الذي كان ولا يزال كارثة على الشعب الفلسطيني وقضيته الوطنية، وجسر عبور لمسلسل التهويد والصهينة، الذي لم يترك بقعة من أرض فلسطين التاريخية إلا ودنسها بمستوطناته ومستوطنيه، كما كان سُلما صعد عليه المهرولون للتطبيع والالتحاق بركب الخيانة من أنظمة عربية وزبانية...  

وبهذه المناسبة دعت الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار أبناء قطاع غزة المحاصر، الى المشاركة الجماهيرية الحاشدة  ا في الجمعة الرابعة والسبعين "74"، جمعة (فلتُشطب أوسلو من تاريخنا) وذلك يوم غد الجمعة بعد صلاة العصر مباشرة، على أرض مخيمات العودة  الخمسة شرقي قطاع غزة.

وقالت الهيئة في بيانها، إن مشاركتكم في هذه الجمعة تأتي تأكيداً على استمرار مسيرات العودة بطابعها وزخمها الشعبي ، ورفضاً للمؤامرات والمخططات التصفوية التي تستهدف شعبنا، ولتوجيه رسائل قوية بضرورة مغادرة اتفاقية أوسلو كمطلب شعبي ووطني عاجل، وبما يعيد الاعتبار للنضال الوطني الفلسطيني الشامل ضد الاحتلال.

وجددت الهيئة تأكيدها على سلمية مسيرات العودة، ما يستوجب اتخاذ كافة التدابير  لتفويت الفرصة على الاحتلال وقادته في ايقاع الخسائر  والضحايا في صفوف المتظاهرين السلميين والحذر من رصاص القناصة الغادر، والذين يسعون لإيقاع أكبر قدر ممكن من الشهداء والإصابات في صفوف أبناء شعبنا.

كما دعت الجماهير الغزية المشاركة الى  الالتزام بتوجيهات اللجان المنظمة والمشرفة على  المخيمات والتعاون معهم  في انجاح فعاليات الجمعة 74، 

وختمت الهيئة بيانها بالقول إن رسالة  جماهير شعبنا، خلال هذه الجمعة هي إعلان رفضنا لمشاريع ترمب  التصفوية  ورفضنا للتطبيع والتصدي لإسقاط حقنا في العودة الى فلسطين وبأن المسيرات ماضية بحضورها الشعبي حتى تحقيق أهدافها.

انشر عبر
المزيد