محكمة العدو تنظر بالتماس لنقل طلاب القرى مسلوبة الاعتراف بالنقب

08 أيلول 2019 - 02:19 - الأحد 08 أيلول 2019, 14:19:22

بئر السبع - وكالات

تنظر ما تسمى بمحكمة الشؤون الإدارية الإسرائيلية في مدينة بئر السبع في النقب الفلسطيني المحتل الأحد في ملف سفريات طلاب وطالبات القرى مسلوبة الاعتراف.

وأتت مداولات المحكمة عقب الالتماس الذي قدمته جمعية حقوق المواطن ولجنة المتابعة لشؤون التعليم العربي والمجلس الإقليمي للقرى غير المعترف بها وصندوق السراج والعديد من المواطنين العرب بالنقب، حيث طالب الالتماس وزارة التربية والتعليم توفير السفريات لنحو 18 ألف طالب وطالبة من القرى مسلوبة الاعتراف.

ويحرم آلاف الطلاب والطالبات من الدراسة منذ افتتاح العام الدراسي الجديد في الأسبوع الماضي، فيما تم تصعيد الخطوات الاحتجاجية والتظاهر قبالة المكاتب الحكومية في بئر السبع، والتهديد بالإضراب الشامل التضامني مع الطلاب والطالبات في العديد من القرى والمدن العربية بالنقب بحال لم توفر الوزارة السفريات وبانتظام لطلاب القرى مسلوبة الاعتراف.

وسعيًا لتوفير خدمات السفريات للطلاب والطالبات، نقلت بلدية رهط منذ يوم الأربعاء الماضي طلاب أم نميلة (الزيادنة) إلى مدارسهم، فيما أعلن رئيس مجلس اللقية عن رصد ميزانيات لنقل طلاب قرية عوجان وطلاب ضواحي اللقية إلى مدارسهم.

وعلى الرغم من جهود السلطات المحلية العربية في النقب لتوفير السفريات على نفقتها، إلا أن المشكلة لا يمكن حلها بشكل جذري، إذ تواصلت المفاوضات بين وزير التربية والتعليم والمجلس الإقليمي القيصوم إلى طريق مسدود دون التوصل لحل.

وفي محاولة من الوزارة للتنصل من المسؤولية، قالت في ردها على الالتماس إن مجلس القيصوم يقدم خدمات التربية والتعليم لطلاب القرى مسلوبة الاعتراف منذ سبع سنوات، وسبقه إلى ذلك المجلس الإقليمي أبو بسمة قبل إقامة مجلسين إقليميين لقرى النقب – القيصوم وواحة الصحراء – وذلك منذ عام 2004.

ووفقًا للوزارة، فإنه منذ حل ما يسمى "سلطة المعارف البدوية" عام 2003 اعتبر المجلس الإقليمي أبو بسمة الذراع التنفيذي لخدمات التربية والتعليم حتى إقامة المجلسين الإقليميين في 6 تشرين الثاني/ نوفمبر 2012 ، وتم تحديد نفوذهما بأمر وزير الداخلية في حينه، بما في ذلك تحويل مسؤولية التربية والتعليم في القرى مسلوبة الاعتراف على طول شارع رقم 30 لصالح المجلس الإقليمي القيصوم، وعلى طول شارع رقم 25 لصالح المجلس الإقليمي واحة الصحراء.

ويقدم المجلس الإقليمي القيصوم الخدمات لـ100 روضة أطفال، و-18 مدرسة ابتدائية، و-6 مدارس إعدادية-ثانوية في القرى التابعة له – ترابين الصانع، أم بطين، السيد، مولداه، مكحول، كحلة، ودريجات، حيث يدرس في قرى المجلس المعترف بها نحو 10 آلاف طالب.

وفي المقابل يقدم الخدمات لـ32 روضة أطفال و-4 مدارس ابتدائية ومدرسة ثانوية في القرى مسلوبة الاعتراف، أي لنحو 2500 طالب وطالبة في هذه القرى، وفق رد وزارة المعارف للمحكمة المركزية في مدينة بئر السبع.

المصدر: عرب48

انشر عبر
المزيد