نتيجة تدهور أوضاعهم الصحية..

المحتجون في مخيمي "البداوي" و"البارد" يعلقون إضرابهم عن الطعام

05 أيلول 2019 - 11:02 - الخميس 05 أيلول 2019, 11:02:13

وكالة القدس للأنباء - متابعة

بعد عشرة أيام من احتجاجهم على قرار وزارة العمل اللبنانية بحق العمالة الفلسطينية، علق الشبان الفلسطينيون في مخيمي نهر البارد والبداوي شمال لبنان، إضرابهم عن الطعام، استجابة لدعوة قيادة الفصائل والحراكات الشعبية نتيجة تدهور أوضاعهم الصحية.

في مخيم البارد وافق الشبان الثلاثة على تعليق  إضرابهم بعد أن لوحظ تدهور سريع طرأ على أوضاعهم الصحية، ما استدعى نقلهم إلى مركز الهلال الأحمر الفلسطيني في المخيم وتقديم الاسعافات لهم.

وأعلن الأطباء  الذين عاينوهم في مركز الهلال أن حالة المضربين في تراجع مستمر، محذرين من تعطل وظائف عديدة للجسم في حال استمرارهم بدون طعام وشراب.

وفي السياق نفسه، استجاب شبان مضربون عن الطعام في مخيم البداوي، لنصائح الأطباء وعلقوا إضرابهم، مؤكدين استمرار الحراك الشعبي السلمي حتى تحقيق مطالب الشعب الفلسطيني في العيش بكرامة.

انشر عبر
المزيد