محافظ جنين يدعو منظمات حقوق الإنسان لإسناد الأسرى المضربين عن الطعام

31 آب 2019 - 11:48 - السبت 31 آب 2019, 11:48:31

وكالة القدس للأنباء – متابعة

 أعرب محافظ جنين أكرم الرجوب عن قلقه على حياة الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، ضد اعتقالهم الإداري المستمر والعزل الانفرادي، مع استمرار التدهور الصحي لهم.

ودعا الرجوب في بيان صحفي، المنظمات الدولية ذات العلاقة بحقوق الإنسان، سواء التي تعمل في فلسطين أو في دولها إلى الوقوف عند مسؤولياتهم ورسالتهم السامية بالدفاع عن أسرى فلسطين الذين يخوضون إضرابهم ضد انتهاكات الاحتلال.

وقال إن إضرابهم المشروع كفلته كل المواثيق الدولية، إلا أن إسرائيل كيان محتل لا يعبئ بأبسط حقوق الإنسان، وعلينا جميعا الوقوف إلى جانبهم ومساندتهم لنيل الحرية والعودة إلى حياتهم الطبيعية.

وأشار إلى وجود ثلاثة أسرى من محافظة جنين مضربين الطعام هم: الأسير المناضل ناصر زيدان جدع (30 عاما) من بلدة برقين، وهو أسير محرر أعيد اعتقاله في 4/7/2019، مع شقيقه "أشرف" بعد اقتحام منازلهم، وبعد أيام أصدرت بحقه قرار اعتقال إدارى لمدة 6 شهور وهو مضرب عن الطعام منذ 16 يوما، ويعانى من ديسك في ظهره.

والأسير طارق قعدان (46 عاما) من عرابة، يواصل اضرابه المفتوح لليوم الـ32 على التوالي، وأعلن قبل أيام عن تصعيد اضرابه المفتوح بالتوقف عن شرب الماء، ما يشكل خطورة حقيقية على حياته.

ويخوض الأسير سلطان أحمد خلف (38 عاما) من جنين، إضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 36 يوما بعد إصدار أمر إداري بحقه، وكان أعيد اعتقاله في 8/7/2019، وسبق أن قضى 4 سنوات في سجون الاحتلال، وهو يعاني من مشاكل في التنفس، ويقبع في سجن "مجدو".

انشر عبر
المزيد