أبو شاهين: ندين العدوان الصهيوني ونقف إلى جانب الشعب اللبناني ومقاومته

28 آب 2019 - 10:07 - الأربعاء 28 آب 2019, 10:07:44

محمد
محمد

برج البراجنة – وكالة القدس للأنباء

أحيت "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد المجاهد الحاج خالد الدبدوب. وأقامت بهذه المناسبة مولداً في جامع الفرقان بمخيم برج البراجنة، في ضاحية بيروت الجنوبية، أحيته فرقة الحبيب المصطفى برئاسة الشيخ مصطفى الجاري، وبحضور ممثلين عن الفصائل الفلسطينية والمؤسسات في بيروت ومختار برج البراجنة نبيل الحركي ووجهاء وفعاليات وأبناء المخيم.

تحدث شقيق الشهيد الأستاذ ثائر الدبدوب شاكراً الحضور و"حركة الجهاد الاسلامي"، على هذا الحفل والحضور الكريم، مؤكدا على مطلب أهالي المخيم بضرورة الإسراع بتشكيل قوة أمنية لضبط الأوضاع وحماية اهلنا في هذا المخيم الصامد.

وألقى أمين سر "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان الشيخ علي أبو شاهين، كلمة تناول فيها مناقب الشهيد خالد الدبدوب ومسيرة حياته التي قضى معظمها مناضلاً مكافحاً مجاهداً على طريق فلسطين من بحرها إلى نهرها..

وأشار أبو شاهين في كلمته إلى الظلم الواقع على اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، متناولا إجراءات وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان الذي فرض على اللاجئ الفلسطيني الحصول على إجازة عمل وهو المحروم أصلا من العمل بنحو 70 مهنة. رافضا أن يكون اللاجئ الفلسطيني "ورقة في بازار المساومات السياسية لاسيما في ظل ما يحكى عن "صفقة القرن"، ومن هنا ندرك ذلك التوقيت المشبوه لهذا القرار الجائر، بحجة حفظ حقوق العمالة اللبنانية.

وأدان أمين سر الحركة في لبنان العدوان الأخير الذي ارتكبه العدو الصهيوني في ضاحية بيروت الجنوبية، والقصف الذي تعرضت له مواقع الأخوة في الجبهة الشعبية - القيادة العامة في جرود قوسايا من قبل طائرات العدو الصهيوني.

وشدد على وقوف "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان، مع الشعب اللبناني ومقاومته الباسلة في مواجهة وصد أي عدوان يمكن أن يشنه العدو الصهيوني على الأراضي اللبنانية.

وختم بالتأكيد على وقوف شعبنا الفلسطيني في الداخل المحتل والخارج صفاً واحداً في وجه أي مشروع يسعى لتصفية قضيته العادلة، لا سيما في ظل ما يحكى عما يسمى بــ"صفقة القرن".

خالد محمد
انشر عبر
المزيد