في ذكرى إحراق المسجد الأقصى.. الأمين العام لـ"لجهاد الإسلامي" يوجه رسالة لمجاهدي "سرايا القدس"

21 آب 2019 - 12:32 - الأربعاء 21 آب 2019, 12:32:35

وكالة القدس للأنباء - متابعة

وجَّه الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين زياد النخالة، اليوم الأربعاء، كلمةً لمجاهدي "سرايا القدس" الجناح العسكري للحركة بمناسبة الذكرى الخمسين لإحراق المسجد الأقصى المبارك.

وقال الأمين العام في كلمته: "بالمجاهدين مثلكم نصنع حياة جديدة لشعبنا وأمتنا. تصنعون النصر بأنكم لم تنكسروا ولم تتراجعوا، وتصنعون الأمل لأجيال قادمة وتملأون الأفق بالعزة والكرامة. فليس أفضل منكم اليوم، وفضل الله المجاهدين على القاعدين درجة فبالإخلاص والمثابرة، بالإيمان والقوة سنهزمهم".

وأضاف: "هذا العدو الصهيوني الذي اعتقد أن بلادنا لا رجال فيها سيجدكم اليوم في كل مكان مقاتلين ومجاهدين تجودون بالحياة من أجل الحياة الحرة الكريمة لشعبنا".

وتابع: "لقد تجاوزنا الخوف وتجاوزنا الحسابات الصغيرة. بحضوركم في الميدان. فنحن اليوم في منطقة ما بعد الحدود وما بعد الحواجز وسنقاتل في كل الأماكن، سنقاتل حتى يخرج هؤلاء الغزاة من ديارنا، وستبقي القدس لنا ويبقي المسجد الأقصى لنا وتبقى فلسطين على مر الزمن. وستزول "إسرائيل" من الوجود".

ويستذكر الفلسطينيون اليوم، ذكرى مرور 50 عاماً على حريق المسجد الأقصى المبارك، حيث أقدم في 21 أغسطس/آب 1969 متطرف أسترالي الجنسية يدعى مايكل دنيس روهان على إشعال النيران بالمصلى القبلي بالمسجد الأقصى، وشبّ الحريق بالجناح الشرقي للمصلى الواقع في الجهة الجنوبية للمسجد، والتهم كامل محتويات الجناح، بما في ذلك منبر صلاح الدين الأيوبي التاريخي، كما هدَّد قبة المصلى الأثرية.

 

انشر عبر
المزيد