وقفة في النمسا تضامناً مع الحراك الفلسطيني في لبنان

19 آب 2019 - 07:59 - الإثنين 19 آب 2019, 19:59:40

فيينا – وكالات

تتواصل تحركات اللاجئين الفلسطينيين في أوروبا تضامنا مع الحراك السلمي الحضاري الذي ينفذه اللاجئون الفلسطينيون في مخيماتهم وتجمعاتهم في لبنا رفضا لإجراءات وزير العمل اللبناني كميل ابو سليمان المجحفة بحق العمال والمؤسسات الفلسطينية.

وبالتزامن مع تظاهرات الغضب، الجمعة في مخيمات لبنان، نظم "نادي فلسطين العربي" يوم الجمعة 16 آب وقفة تضامنية مع الحراك أمام مقر منظمة الأمم المتحدة في العاصمة النمساوية، فيينا.

وندد المتظاهرون في بيان وزع أمام مدخل الهيئة الدولية بإجراءات الحكومة اللبنانية المعادية لحقوق اللاجئين الفلسطينيين، و"بقرار وزير العمل اللبناني باعتباره استمرارية لسياسة وتاريخ حزبه (القوات اللبنانية) ومجازره بحق الفلسطينيين".

ورفعوا يافطات كتب عليها "سيادة الدولة اللبنانية لا تعني حصار وتجويع المخيمات"، "كلنا عين الحلوة"، مؤكدين على شرعية مطالب الحراك، وعلى طبيعة الاستهداف الذي تمثله قرارات وزير العمل اللبناني.

وتأتي هذه الوقفة كواحدة من سلسلة وقفات تضامنية ينظمها النادي ايام الجمعة بدأت باعتصام أمام السفارة اللبنانية..

واستنكر البيان ضعف صوت المجتمع المدني اللبناني في مواجهة هذه السياسات، مؤكدين على ان حقوق السكن والعمل والحركة هي حقوق أساسية لا تتناقض مع حق العودة ولا تشكل بديلا له.

هذا وتشهد المخيمات الفلسطينية في لبنان حراكا جماهيريا مستمرا، منذ اتخاذ وزير العمل اللبناني جملة من الإجراءات والتدابير الهادفة للتضييق على اللاجئين الفلسطينيين، وتصعيد سياسات حرمانهم من الحقوق الاساسية لهم.

انشر عبر
المزيد