تحذير إيراني للإدارة الأمريكية من احتجاز الناقلة "غريس 1-أدريان داريا" في المياه الدولية

19 آب 2019 - 10:53 - الإثنين 19 آب 2019, 10:53:44

طهران - وكالات

ناقلة النفط الإيرانية التي كانت محتجزة في منطقة جبل طارق التابعة لبريطانيا، والتي غيرت إسمها وطاقمها من "غريس 1" إلى "آدريان داريا"، وبدلت علمها، لا تزال محور مواجهة بين واشنطن وطهران، ومحط اهتمام وسائل الإعلام العالمية التي تواكب إجراءات وقرارات الإدارة الأمريكية، التي بدأت باعتراض إطلاق الباخرة واستمرار أسرها في جبل طارق لفترة أطول، ودعوتها لاحقا لمصادرة الناقلة...

وبهذا الخصوص قال متحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الاثنين إن بلاده حذرت الولايات المتحدة من أي محاولة جديدة لاحتجاز ناقلة نفط إيرانية في المياه الدولية بعد أن غادرت جبل طارق.

وأظهرت بيانات شحن أن الناقلة الإيرانية التي كانت محور مواجهة بين طهران والغرب تبحر إلى اليونان اليوم الاثنين بعد مغادرتها جبل طارق، وذلك بعد ساعات من رفض المنطقة التابعة لبريطانيا طلبا أمريكيا لاحتجاز الناقلة لفترة أطول.

وردا على سؤال من التلفزيون الرسمي الإيراني بشأن ما إذا كان باستطاعة الولايات المتحدة تجديد طلب احتجاز الناقلة بعد إبحارها من جبل طارق، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية عباس موسوي “مثل هذا الفعل… سيعرض سلامة الشحن في المياه الدولية للخطر. لقد أصدرنا تحذيرا من خلال القنوات الرسمية، وخصوصا عبر السفارة السويسرية”.

وتمثل سويسرا المصالح الأمريكية في إيران التي ليست لديها علاقات دبلوماسية مع الولايات المتحدة.

انشر عبر
المزيد