صحيفة لبنانية تصدر بلا أخبار احتجاجاً على تأزم الوضع

09 آب 2019 - 11:50 - الجمعة 09 آب 2019, 11:50:54

بيروت – وكالات

اتشح عدد صحيفة «الدايلي ستار» اللبنانية الناطقة بالإنجليزية الذي صدر أمس الخميس بالسواد، وجاء خالياً من الأخبار والتقارير والصور، واكتفت بذكر المشاكل التي يعاني منها لبنان، ونشرت على صفحتها الأخيرة صورة للأرزة، رمز لبنان، مترافقة مع نداء إلى اللبنانيين اختصرته بالقول: «استيقظوا قبل فوات الأوان».

ورأى مسؤولون لبنانيون أن صدور هذا العدد هو بمثابة صرخة توجهها الصحيفة للمسؤولين اللبنانيين، في ظل الأزمات السياسية والاقتصادية التي يواجهها لبنان، فيما قال رئيس تحرير الصحيفة نديم لادقي إنها تهدف إلى إبراز المشاكل السياسية والاقتصادية التي تزداد سوءا في البلاد. وأضاف: «نريد فقط أن ندق جرس الإنذار بشأن التحديات التي تحتاج إلى معالجة... نحن ندعو السياسيين والجميع إلى الوقوف معا لأنه ما زال هناك وقت لإنقاذ البلاد».

وكتبت الصحيفة على الصفحة الأولى عبارة «لبنان» التي تصدرت ورقة سوداء بالكامل، ثم الصفحة الثانية التي أشارت فيها إلى تأزم حكومي، وكتبت على الصفحتين الثالثة والرابعة «الخطاب الطائفي يزداد يوما بعد يوم» و«النفايات ما زالت تتكدس في الشوارع». وكتبت الصحيفة على صفحتها الخامسة «التلوث بلغ مستويات خطيرة»، وعلى السادسة «نسبة البطالة بلغت 25 في المائة»، والسابعة «السلاح غير الشرعي يغزو البلاد»، والثامنة «أكثر من 1.5 مليون نازح في البلاد»، والتاسعة «الدين العام يقترب من 100 مليار دولار»، والعاشرة «الإفلاس يهدد المؤسسات» والحادية عشرة «العملة الوطنية بخطر».

وأشارت «الدايلي ستار» في خبر نشرته على موقعها الإلكتروني إلى أنّه «رغم المشاكل السياسية والاقتصادية والمالية والاجتماعية، ما زال هناك وقت لإنقاذ لبنان، وهذا الأمر يتطلّب جهداً مشتركاً من كل الأطراف وتضحية لمصلحة البلد».

انشر عبر
المزيد