البطش: مسيرات العودة أجبرت الاحتلال على تخفيف الحصار

23 تموز 2019 - 08:29 - الثلاثاء 23 تموز 2019, 20:29:31

البطش
البطش

وكالة القدس للأنباء – متابعة

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، خالد البطش، أن أدوات مسيرات العودة ابداعات أجبرت الاحتلال على تخفيف حدة الحصار، مشددا على استمرار المسيرات حتى تحقيق أهدافها بالعودة إلى أرضنا.

وقال البطش في تصريحات إذاعية، اليوم الثلاثاء: إذا ابتعدنا عن المقاومة وحقوقنا في العودة لأرضنا ورضينا بصفقة القرن فالاحتلال سيبادر مباشرة لرفع الحصار وتسهيل الحياة بغزة".

وأوضح البطش أن الاحتلال يريد تحويل إجراءات كسر الحصار إلى تفاهمات أمنية "وهذا ما نرفضه جملة وتفصيلًا".

وتابع بالقول: حتى لو كسر الحصار عن غزة فإن مسيرات العودة مستمرة لأن هدفها الحفاظ على حق العودة لفلسطين جوهر قضيتنا العادلة"، معتبرا أدوات مسيرات العودة ابداعات أجبرت الاحتلال على تخفيف حدة الحصار.

وأشار البطش إلى أن صمود الفلسطيني مستهدف في كل مكان، في وقت ترفع فيه الأعلام الاسرائيلية في بعض العواصم العربية التي تملك جيوشا كبيرة.

وقال: "لولا مسيرات العودة لما توسط أحد لتخفيف الحصار وفرض إرادة المقاومة على الإسرائيلي".

وأكد أنه لا يوجد عرض حقيقي لرفع الحصار، ولكن الموجود جهد مصري بدافع دولي، والسبب انزعاج المستوطنين في غلاف غزة من فعاليات مسيرات العودة، مبينا أن استمرار المسيرات هو الرسالة الأخطر على إسرائيل والأقوى في مواجهة صفقة القرن والأكثر إيلاما في مقاومة التطبيع.

وأشار البطش إلى أن الجانب الأمريكي يحاول تحويل وكالة غوث اللاجئين الأونروا إلى مفوضية لاجئين دولية لتمييع حق العودة، وأن أطرافا دولية عديدة تحاول الالتفاف على حقوق الشعب الفلسطيني في العودة لأرضه.

وأوضح أن التمسك بعودتنا لفلسطين سيشعل الأرض ويمنع تمزيق الحق الفلسطيني، مشددا على ضرورة حماية اللاجئين من الإهانة.

وأكد عضو المكتب السياسي للجهاد على أنه "لا أحد يستطيع أن يطرح سلاح المقاومة للنقاش، وسلاحنا بيدنا لا ولن نساوم عليه، لأن قبولنا بهذا المبدأ يعني ضياع فلسطين".

انشر عبر
المزيد