آفي غباي يستقيل من رئاسة حزب "العمل" الصهيوني

13 حزيران 2019 - 02:00 - منذ أسبوع

يافا المحتلة - وكالات

قرر رئيس حزب "العمل" الصهيوني آفي غباي اليوم عدم الدخول في أية منافسة على لائحة حزب العمل لـ"الكنيست" المقبلة.

وكتب غباي على حسابه على "تويتر" قائلا: "إلى المؤيدين والأصدقاء، بعد الكثير من المداولات، قررت الانسحاب من العمل السياسي ولن أترشح في انتخابات الكنيست القادمة، بالطبع، التزامي تجاه الجمهور، بقيمنا ومواقفنا لم تتغير"، وأضاف: "ليس لدي خطط للأمام، لا أعرف كيف وماذا سأفعل للجمهور، لكن التزامي لا يزال قائما".

ووفق وكالة "والاه" الصهيونية، بدأ غباي طريقه السياسي في حزب "كلنا"، وقدم استقالته في العام 2016 احتجاجا على إقالة موشيه يعلون من وزارة الحرب وتعيين أفيغدور ليبرمان بدلا منه، وانضم الى حزب "العمل" في العام 2017، ليفوز في تموز/يوليو من نفس العام في انتخابات رئاسة الحزب.

وتعرض غباي في الأشهر الاخيرة لكثير من الانتقادات من أعضاء حزب "العمل" وتنازع مع كبار مسؤولي الحزب الذين دعموه في الجولة الاولى. وزادت حدة الانتقادات بعد النتائج المنخفضة، التي حصل عليها الحزب في انتخابات الكنيست (ستة مقاعد)، وبعد أن أدار غباي مفاوضات فاشلة حول الإنضمام على حكومة بنيامين نتنياهو.

وتحمل غباي مسؤولية فشل حزب "العمل" في الانتخابات الأخيرة التي جرت 9 نيسان/ابريل، وقال حينها: "كان هناك العديد من الأخطاء، أتحمل مسؤوليتها كاملة، وأعرف أنها ارتكبت بسبب الإيمان الحقيقي بالطريقة والالتزام بالنصر"، على حد قوله.

وتقول أوساط غباي لـ"والاه" إنه "في هذه المرحلة لم يقرر الاستقالة من الحياة السياسية، لكنه لن يتنافس على اي مقعد في انتخابات "الكنيست" المقبلة".

انشر عبر
المزيد