"الجهاد الإسلامي" تلتقي "عصبة الأنصار": ستبقى فلسطين بوصلة شعبنا في لبنان

27 أيار 2019 - 11:05 - الإثنين 27 أيار 2019, 11:05:12

عين الحلوة - وكالة القدس للأنباء

التقى ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان إحسان عطايا، مسؤول عصبة الأنصار الإسلامية الشيخ أبو طارق السعدي، في مقر العصبة بمخيم عين الحلوة، وذلك بحضور كل من مسؤول العلاقات الخارجية في حركة الجهاد في المخيم عمار حوران، والمسؤول في العصبة أبو سليمان السعدي.
وأكد اللقاء على ضرورة تحييد المخيمات الفلسطينية في لبنان عن الصراعات والفتن في المنطقة، وعلى رصّ الصفوف وتوحيد الجهود في هذه المرحلة الخطيرة التي تعيشها المنطقة.
وشدّد المجتمعون على أن فلسطين هي بوصلة الشعب الفلسطيني في لبنان، وأنّ أحداً لن يستطيع أن يتجاوز الحقوق التاريخية للاجئين، التي يحافظ عليها بمقاومته وتضحياته التي يقدمها على طريق تحرير فلسطين والكفيلة بتحقيق عودته إلى دياره التي طرد منها قبل واحد وسبعين عاماً.
من ناحيته، رحب السعدي بوفد "الجهاد الإسلامي"، مؤكداً على أن الشعب الفلسطيني في لبنان لن يكون ورقة تستخدم لزعزعة الأمن والاستقرار في المخيمات والجوار.
وبدوره، اعتبر عطايا أن المقاومة في فلسطين استطاعت تحقيق إنجازات مهمة على صعيد الصراع مع العدو الصهيوني، وأن وحدة شعبنا في الوطن والشتات خلف خيار المقاومة سيفشل حتماً صفقات الأعداء ومخططاتهم‬ التآمرية.

انشر عبر
المزيد