وقفة تضامنية مع الأسرى في برلين

14 نيسان 2019 - 11:52 - منذ 4 أيام

برلين - وكالات

نظّمت جمعيات ومؤسسات فلسطينية وألمانية اعتصامًا في ساحة هيرمان بلاتس في برلين دعمًا للحركة الأسيرة الفلسطينية في سجون الاحتلال الإسرائيلي، التي تخوض "معركة الكرامة 2" لليوم السابع على التوالي.

وصدحت في الحي الأغاني الوطنية الفلسطينية وكلمات تضامنية وهتافات داعمة لإضراب الأسرى ومطالبة بتحريرهم.

وألقيت كلمات سياسية وتضامنية في الاعتصام طالبت بنصرة الأسرى والأسيرات في السجون الإسرائيلية وضرورة تكثيف العمل الجماهيري والإعلامي والتضامني.

وطالب المتحدثون الحكومة الألمانية باتخاذ مواقف جادة وحقيقية تنسجم مع القانون الدولي الانساني والكف عن الانحياز للكيان الإسرائيلي وسياساته العنصرية والتوسعية.

وقالت المنسقة الدولية لشبكة "صامدون للدّفاع عن الأسرى" الحقوقية شارلوت كيتس في كلمة لها بالاعتصام إن الوقفة جاءت لدعم حرية آلاف الأسرى الفلسطينيين وكشف الأكاذيب والدعاية الإسرائيلية العنصرية التي يفبركها الوزير الإسرائيلي جلعاد اردان مهندس عمليات القمع ضد الحركة الأسيرة.

وأضافت "نقول بوضوح إننا هنا مع المقاومة الفلسطينية ومع كل الحقوق الفلسطينية ومع تحرير كل الأسرى وكل فلسطين".

كما ألقيت كلمات باسم الشباب الفلسطيني وهيئة المؤسسات والجمعيات الفلسطينية والعربية في برلين.

ودخلت "معركة الكرامة 2" التي يخوضها الأسرى في سجون الاحتلال يومها السابع على التوالي، وسط سعي إدارة السجون لمحاولة فض الإضراب.

وانضم مئات الأسرى إلى الإضراب الذي بدأه 150 من قيادات الحركة الأسيرة مساء الاثنين الماضي، بعد فشل الحوارات مع إدارة السجون بسبب تعنتها في الاستجابة لمطالبهم.

وتتمحور مطالب الأسرى حول إزالة أجهزة التشويش على الهواتف المحمولة، وتركيب هواتف عمومية في السجون، وإلغاء منع الزيارة المفروض على مئات المعتقلين.

كما يطالبون برفع عقوبات جماعية فرضتها إدارة السجون منذ عام 2014، وتوفير الشروط الإنسانية لهم خلال تنقلاتهم بين السجون.

وتتضمن أيضًا نقل الأسيرات لقسم آخر، وتحسين ظروف احتجاز الأسرى الأطفال، ووقف سياسة الإهمال الطبي وتقديم العلاج اللازم للمرضى، وإنهاء سياسة العزل.

انشر عبر
المزيد