نائبة صهيونية: الجولان هدية في وقت حرج

23 آذار 2019 - 09:00 - السبت 23 آذار 2019, 09:00:38

كسينيا سفيتلوفا
كسينيا سفيتلوفا

يافا المحتلة - وكالات

دعت عضو البرلمان الصهيوني، كسينيا سفيتلوفا، إلى عدم المبالغة في أهمية إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن توجه بلاده إلى الاعتراف بالسيادة الصهيوني على الجولان السوري المحتل.

وعبرت سفيتلوفا عن قناعتها بأن خطوة الرئيس الأمريكي "تهدف قبل كل شيء إلى تعزيز مكانة ترامب لدى أنصاره من أبناء الكنيسة الإنجيلية، وبالطبع إنها هدية كبيرة لـ(رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو) الغارق في فضائح فساد".

وأكدت سفيتلوفا أن "هذا الإعلان جاء في هذه اللحظة بالذات، أي قبل الانتخابات بأقل من ثلاثة أسابيع، بمثابة تقديم دعم لنتنياهو والتأثير على الخطاب السياسي في إسرائيل".

لكن البرلمانية اعتبرت أن تصريحات ترامب بشأن الجولان "لن تغير شيئا" في الجوهر، مشيرة إلى أن "الاعتراف الأمريكي لا يساوي اعتراف مجلس الأمن الدولي، ولذا فإن الأمر لن يخرج عن نطاق إدانات واستفزازات صغيرة محتملة".

وأعلن الرئيس الأمريكي، مساء الخميس، أنه "حان الوقت" للاعتراف بسيادة الكيان الصهيوني الكاملة على هضبة الجولان السورية المحتلة "إسرائيلياً" منذ العام 1967، في موقف تم رفضه من قبل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية.

انشر عبر
المزيد