شهيدان و30 إصابة باعتداء قوات العدو على المتظاهرين شرقي القطاع

22 آذار 2019 - 06:18 - الجمعة 22 آذار 2019, 18:18:41

غزة - وكالات

استشهد شابان وأصيب 30 آخرون بالرصاص الحي والعشرات بالاختناق، اليوم الجمعة، في اعتداء قوات العدو الصهيوني على المتظاهرين السلميين المشاركين بمسيرات العودة وكسر الحصار شرقي محافظات قطاع غزة الخمس.

وأعلنت وزارة الصحة بغزة مساء اليوم، عن استشهاد شاب (29 عاماً) بعدما أصيب بالرصاص الحي في صدره شرقي مخيم البريج وسط القطاع، واستشهاد شاب (18 عاماً) بعد إصابته بالرصاص الحي شرقي مدينة غزة.

وذكرت "الصحة"، أن حصيلة المصابين بالرصاص الحي بلغت 30 إصابة، بينها ثلاث إصابات خطيرة.

كما أفادت بأن جنود العدو استهدفوا بشكل مباشر بقنابل الغاز نقطتين طبيتين شرقي مخيم البريج وسط القطاع؛ وخزاعة شرقي خانيونس؛ ما أدّى لإصابة العاملين فيها بالاختناق الشديد، عدا عن تعرض سيارة إسعاف لقنابل الغاز المباشرة شرقي غزة.

وأشارت مصادر إعلامية إلى أن آلاف المواطنين توافدوا بعد أداء صلاة العصر إلى مخيمات العودة المقامة على الأراضي الشرقية لمحافظات القطاع، فيما أدّى عشرات الشبان الصلاة بالمخيمات؛ استعدادًا للمشاركة بفعاليات الجمعة الـ51 من مسيرات العودة وكسر الحصار.

وذكرت المصادر أن جنود العدو باشروا بإطلاق الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة صوب جموع المتظاهرين، ما أدّى لإصابة متظاهر بالرصاص الحي شرقي شمالي القطاع، وثلاثة متظاهرين أحدهم بالرصاص الحي شرقي غزة.

ولفتت إلى أن متظاهراً أصيب بالرصاص الحي شرقي مخيم البريج وسط القطاع، وآخرين بالاختناق.

انشر عبر
المزيد