استنفار في الجيش الإسرائيلي واعتقالات في صفوف الفلسطينيين

20 آذار 2019 - 11:16 - الأربعاء 20 آذار 2019, 11:16:32

وكالة القدس للأنباء - متابعة

شنت قوات الاحتلال، فجر اليوم الأربعاء، حملة اعتقالات في مناطق مختلفة من الضفة الغربية المحتلة طالت عددا من المواطنين الفلسطينيين بعد اقتحام منازلهم وتفتيشها؛ قبل أن تقوم بنقلهم لجهات غير معلومة.

ورصد مراسلو "قدس برس"، اعتقال الاحتلال لشابين من بلدة "الزاوية" غرب سلفيت (شمال القدس المحتلة)، وآخر من بلدة "طمون" شمال شرق طوباس (شمالا)، وخمسة من بلدة "عبوين" شمال رام الله (شمالا)، ومواطن من بلدة "قباطية" جنوب جنين (شمالا).

وفي نابلس، أصيب عشرات الطلبة الفلسطينيين، اليوم الأربعاء، جراء اعتداء جنود ومستوطنين إسرائيليين على مدرسة "عوريف" الثانوية جنوبي المدينة، وإطلاقهم لقنابل الغاز المسيلة للدموع، ما تسبّب بحالات اختناق.

وتتعرض بلدة عوريف لاعتداءات متكررة من قبل المستوطنين، حيث تقع على أراضيها مستوطنة "يتسهار".

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد أعلن عن رفع حالة التأهب في صفوف قواته العاملة في الضفة الغربية المحتلة؛ بما يشمل زيادة عدد أفرادها، خاصة في المحاور الرئيسية ومناطق المواجهات،

واستشهد الليلة الماضية وفجر اليوم ثلاثة مواطنين فلسطينيين من مدينتي نابلس وسلفيت برصاص الاحتلال.

وتشهد مدينتي نابلس وسلفيت وعدة مناطق في الضفة الغربية اضرابا شاملا حدادا على أرواح الشهداء الثلاثة.

   
انشر عبر
المزيد