الأردن.. لجنة برلمانية تحمّل الحكومة مسؤولية انتهاكات الأقصى

13 آذار 2019 - 08:38 - الأربعاء 13 آذار 2019, 20:38:10

عمان - وكالات

حمّلت "لجنة فلسطين" في مجلس النواب الأردني، اليوم الأربعاء، حكومة البلاد "المسؤولية الكاملة" عن انتهاكات الكيان الصهيوني للمسجد الأقصى المبارك.

جاء ذلك في بيان صادر عن رئيس اللجنة النائب يحيى السعود، عقب اجتماع عقدته مع وزير الأوقاف عبد الناصر أبو البصل.

وقالت اللجنة إنها "تحمّل الحكومة الأردنية ورئيس الوزراء عمر الرزاز، المسؤولية الكاملة عما يحدث من انتهاكات للاحتلال في المسجد الأقصى".

واعتبرت أن "جميع الانتهاكات ممنهجة ومبرمجة من قبل الاحتلال، لغايات انتخابية لدولة العدو".

وفي البيان نفسه، طالب السعود بطرد السفير الصهيوني من عمّان (أمير فايسبورد)، وسحب السفير الأردني من تل أبيب (غسان المجالي) ، وإلغاء اتفاقية الغاز.

وشدد السعود على أن "القدس ستبقى إسلامية عربية هاشمية أبى من أبى، رغم بعض الخذلان العربي والإسلامي تجاه القدس والقضية الفلسطينية".

وأشار إلى وجود "حكام (لم يحددهم) يمارسون الضغوط على شعوبهم لعدم نصرة الأقصى"، لافتًا إلى أن "اللجنة ستطالب بعقد جلسة نيابية مفتوحة حول القدس".

وتابع: "فلتذهب اتفاقية وادي عربة إلى الجحيم"، واصفا إياها بـ"اتفاقية الذل والعار".

والعام 1994، وقع الأردن والكيان الصهيوني معاهدة سلام في وادي عربة، تعرف أيضاً باسم "معاهدة وادي عربة".

وأعلن السعود أن لجنة فلسطين في حالة انعقاد دائم لحين الوقوف على آخر التطورات، مطالباً باجتماع طارئ لمجلس النواب، وبتخصيص الجلسة المقبلة لهذه القضية.

وأمس الثلاثاء، اقتحمت الشرطة الصهيونية المسجد الأقصى وأغلقته واعتدت على المصلين فيه.

 

انشر عبر
المزيد