إيطاليا تؤكد موقفها الرافض للاستيطان ودعم "حل الدولتين"

13 آذار 2019 - 10:08 - الأربعاء 13 آذار 2019, 10:08:44

رام الله - وكالات

أكد المدير السياسي في وزارة الخارجية الإيطالية، سبيستانو كاردي، موقف بلاده الداعم لحل الدولتين، والمعارض للاستيطان.

وقال كاردي خلال جلسة المشاورات السياسية بين فلسطين وايطاليا في مقر وزارة الخارجية والمغتربين في رام الله، إن الاستيطان غير قانوني ومخالف للقوانين والاتفاقيات الدولية.

بدوره، ثمنت مساعد وزير الخارجية للشؤون الأوروبية أمل جادو، الدعم الإضافي الذي قدمته الحكومة الإيطالية لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، ودعمهم الدائم لفلسطين في المحافل الدولية.

واستعرضت جادو الانتهاكات الصهيونية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني من انتهاك للمقدسات والأماكن الدينية وخاصة في مدينة القدس المحتلة، التي تهدف إلى تهويد المدينة وإفراغها من سكانها، والتصعيد الصهيوني بحق المواطنين الفلسطينيين والمقدسات الدينية قبيل الانتخابات "الإسرائيلية".

وأشارت إلى استمرار السياسة الممنهجة لحكومة اليمين الصهيونية بتهويد الارض من خلال المصادقة على مزيد من المخططات والبؤر الاستيطانية غير الشرعية على الأراضي الفلسطينية، وتمرير مشاريع القوانين العنصرية في الكنيست الصهيوني لشرعنة المستوطنات لتدمير ما تبقى من حل الدولتين، فضلاً عن دعم المستوطنين وتوفير الحماية لهم في اعتداءاتهم على المواطنين الفلسطينيين، التي تعتبر جزء لا يتجزأ من عمليات التطهير العرقي والتهجير القسري ضد الشعب.

ولفتت إلى الانتهاكات الصهيونية المستمرة في البلدة القديمة في مدينة الخليل ومحيط الحرم الابراهيمي الشريف وإغلاقه بالحواجز مع اقتحام المستوطنين المستمر لقلب البلدة القديمة والذي يعيق الحياة اليومية وحرية الحركة للمواطنين في تلك المنطقة ويضع حياتهم في خطر دائم.

وبحث الجانبان العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها في المجالات كافة، وعقد الجولة الرابعة للجنة الوزارية المشتركة الفلسطينية الإيطالية في رام الله، وتنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين الطرفين.

انشر عبر
المزيد