ظريف: مخاطر اندلاع الحرب قائمة بسبب تصرفات "إسرائيل" وأميركا

17 شباط 2019 - 03:13 - الأحد 17 شباط 2019, 15:13:53

ميونخ - وكالات

حذر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم الأحد من أن "إسرائيل" تسعى للحرب، وقال إن تصرفاتها هي والولايات المتحدة تزيد من فرص اندلاع حرب في المنطقة.

وأضاف ظريف في مؤتمر ميونيخ للأمن أن إيران موجودة في سوريا "استجابة لدعوة من الحكومة السورية لغرض وحيد هو مكافحة الإرهاب، لا لأي سبب آخر".

واتهم ظريف "إسرائيل" بانتهاك القانون الدولي بعد حملات القصف التي شنتها على سوريا، كما انتقد القوى الأوروبية لعدم انتقادها إسرائيل والولايات المتحدة جراء تصرفاتهما في المنطقة.

وتابع "الخطر هائل وربما يكون أكبر إذا واصلنا التغاضي عن الانتهاكات الخطيرة للقانون الدولي".

وأكد أنه يجب على أوروبا أن تكون مستعدة للقرارات الأميركية أحادية الجانب بشـأن إيران، موضحا أن آلية التجارة الأوروبية للتعامل مع إيران لا تفي بالغرض في ظل العقوبات الجديدة التي فرضتها واشنطن.

ورفض ظريف الادعاءات التي تصف برنامج إيران الصاروخي بأنه يشكل تهديدا للأمن العالمي.

وقال ظريف أيضا إن إيران ملتزمة في الوقت الحالي بالاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع القوى النووية، متهما فرنسا وبريطانيا وألمانيا بعدم بذل جهد كاف لضمان حصول طهران على المزايا الاقتصادية لهذا الاتفاق.

وفي معرض حديثه عن وضع حقوق الإنسان في إيران، أشار وزير الخارجية الإيراني إلى تجاهل بعض الدول في مقدمتها الولايات المتحدة لمبادئ القوانين الدولية وحقوق الإنسان عند الحديث عن جريمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وأردف بالقول "ما حدث للصحفي جمال خاشقجي مروع ومع ذلك لازالت واشنطن تبيع السلاح للسعودية".

وكان ظريف قد وجه انتقادات لاذعة لمؤتمر وارسو الذي استضافته الولايات المتحدة وبولندا وشاركت فيه ستين دولة حول إيران والشرق الأوسط وانتهت أشغاله الخميس، وقال إنه "ولد ميتاً".

وأضاف ظريف خلال مؤتمر صحافي عقده في طهران "إنه مسعى جديد تبذله الولايات المتحدة في إطار هوسها الذي لا أساس له إزاء إيران".  

وكان رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو بضرب القوات الإيرانية حتى تغادر سوريا، ولم يستبعد ضربة عسكرية لتدمير قدرات إيران النووية المتبقية.

انشر عبر
المزيد