العدو يفرج عن الأسير عاصم ريان بعد 4 سنوات من الاعتقال

05 شباط 2019 - 10:11 - الثلاثاء 05 شباط 2019, 22:11:28

الأسير عاصم ريان
الأسير عاصم ريان

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أفرجت سلطات العدو الصهيوني مساء اليوم الثلاثاء، عن الأسير عاصم ريان (24 عاما) من بلدة بيت دقو، وذلك بعد أن أمضى 4 سنوات في سجون الاحتلال.

وجرى استقبال حاشد للأسير ريان في شوارع بلدته بيت دقو شمال غرب القدس المحتلة.

وقال ريان، إن السجون تتعرض لحملة شرسة من قبل إدارة "أردان" وزير الأمن الداخلي، وأنها أصبحت محطات عذاب للأسرى، وأنهم يواجهون سياسات انتقامية، من قبل المستوى السياسي والأمني في دولة الاحتلال.

وناشد ريان المؤسسات القانونية والحقوقية الحركة بالتحرك لمساندة الاسرى وأن تفعل سبل الدعم للأسرى والوقوف أمام سياسات إدارة السجون.

يشار إلى أن ريان  قد اعتقل بتاريخ 1/12/2004، وصدر بحقه حكمٌ بالسجن الفعلي مدته 4 أعوام، بتهمة محاولة تفجير اسطوانة قرب جدار الفصل العنصري في بلدته بيت دقو، إضافة لنشاطه في الرابطة الإسلامية الذراع الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي.

وأفرج عن الأسير ريان من سجن النقب الصحراوي عبر حاجز الظاهرية في الخليل.

انشر عبر
المزيد