الخارجية الفلسطينية تطالب الـ"يونسكو" بالتدخل ضد مشروع القطار التهويدي بالقدس

30 كانون الثاني 2019 - 06:51 - الأربعاء 30 كانون الثاني 2019, 18:51:04

وكالة القدس للأنباء - متابعة

دعت وزارة خارجية السلطة الفلسطينية "منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة – يونسكو" للتدخل ضد محاولات كيان العدو تهويد سماء مدينة القدس المحتلة عبر مشروع قطار هوائي يمر بالأحياء الفلسطينية.

وقالت الوزارة في بيان، اليوم الأربعاء، إنها "تُطالب يونسكو بالتدخل السريع والعاجل لوقف تنفيذ هذا المشروع الاستيطاني التهويدي، وطرحه على جدول أعمال المجلس التنفيذي لليونسكو، وإدانته، واتخاذ الإجراءات الكفيلة بوقفه فوراً"، محذرة من أن "أي تردد من قبل اليونسكو في اتخاذ تلك الإجراءات سيشكك بجديتها في تحمل مسؤولياتها، وفي الدور الذي ترغب في لعبه ضمن رئاستها الحالية".

واتهمت الوزارة الكيان الغاصب بـ"تعكير سماء المدينة بمشاريع تهويدية، أبرزها القطار الهوائي الذي تمت المصادقة عليه من جانب الحكومة الإسرائيلية في الآونة الأخيرة، وكذلك القطار الخفيف الذي يخترق أحياء القدس الشرقية، ويتم حالياً إضافة المزيد من المحطات له على حساب أراضي المواطنين الفلسطينيين".

وقالت الوزارة إن المشروع "يهدف إلى تعزيز سيطرة الاحتلال على القدس الشرقية المحتلة وتعميق أسرلتها وضمها عبر مد شبكة مواصلات أشبه ما تكون بالأصابع الاستيطانية على الأرض وفي السماء".

ولفتت الوزارة إلى أن "المشروع أكثر من 80% من مساره يمر فوق القدس الشرقية المحتلة، ويبدأ من القدس الغربية مرورا بأحياء القدس الشرقية وصولا إلى محطته الأخيرة على مدخل بلدة سلوان وعلى بعد 20 مترا من أسوار القدس"، كما إنه "يمر فوق عديد المنازل الفلسطينية في سلوان، وعلى ارتفاع من 5 – 9 متر فوق سطحها، بما يسببه من ضجيج وإزعاج للعائلات الفلسطينية وتهويد لسماء القدس المحتلة".

وصادق كيان العدو الصهيوني، أمس الثلاثاء، على مخطط استيطاني لبناء قطار هوائي "تلفريك" بطول 1.4 كم في البلدة القديمة بمدينة القدس المحتلة يربط المخطط جبل الزيتون بساحة البراق.

انشر عبر
المزيد