خاص : توقف علاجه فبقي عاجزاً عن المشي الطبيعي .. فهل من مسعف ؟

28 كانون الثاني 2019 - 01:13 - الإثنين 28 كانون الثاني 2019, 13:13:20

وكالة القدس للأنباء - خاص

أمنيته أن يرى فلذة كبده ، بعد معاناة طويلة ، أن يسير على قدميه بشكل طبيعي، بعد أن توقف عن علاجه بسبب ظروفه المادية الصعبة ، وصرف كل ما يملك من أجل تحقيق ذلك .

ويروي يوسف ابوجاموس وهو من أهالي بلدة عمقا قضاء عكا في فلسطين المحتلة، من سكان مخيم عين الحلوة ، قصته الكاملة في هذا المجال لـ "وكالة القدس للأنباء" فيقول أن ابنه محمد البالغ من العمر حالياً أثنين وثلاثين عاماً، ولد قبل أوانه بشهرين ، أي  إبن سبعة شهور،  "وقد تعرض وقتها لنقص الأوكسجين بالدماغ، وبعدما  بلغ السادسة من عمره، لاحظنا عليه التأخر في المشي، والإنحناء غير الطبيعي، فعرضناه وقتها على اختصاصي العظام الذي وقف على حالته بوضوح،  مؤكداً لنا أن محمد يعاني من قصر  في أوتار الفخذ، والتواء  في القدم اليسرى،  وهو بحاجة  لإجراء عملية لتطويل أوتار الفخذ".

واضاف ابو جاموس : "خضع ابني لتلك العملية  بتكلفة 2500$  ولم يطرأ أي تحسن  على مشيه ووقوفه، عندها قصدنا وقتها البروفيسور أحمد الأحمد في عيادته،  التي كان يأتي إليها  من المانيا كل  مدة والتقيناه  بالمركز الألماني  في صيدا".

وتابع : " بعد اطلاع الطبيب على الظروف الصحية الصعبه لمحمد، قال لي أنه بحاجة إلى إجراء   8 عمليات جراحية،  بمعدل كلثلاثة شهور عملية، بتكلفة ثلاثة ملايين ومئة ألف ل ل.   من أجل تحرير الوتر، وبعد ذلك سيتابع في جلسات للعلاج الفيزيائي، وهذا ماحصل".

وأوضح أن ابنه  "خضع لتماني عمليات جراحية، وبعد كل  عملية كان يخضع لست عشرة   جلسة فيزيائية، كل أسبوع جلستين، ولقد اكتمل العلاج بشكل كامل، وحصل تحسن بمشيه،  وأبلغنا الطبيب الأحمد أنه لو عولج محمد منذ طفولته لكانت ظروفه أحسن في العلاج، ونتيجة ذلك   كلما  كبر يجب ان يخضع لعملية تحرير للوتر".

وبين أبو جاموس أنه لم يستطع ان يسجل ابنه بالمدارس للتعلم  ، فهو أب لثلاثة عشرولداً وبنتاً، "ومتطلبات المعيشة صعبة للاجئ الفلسطيني في المخيم، لذا توقفت عن معالجة ابني محمد منذ عشر سنوات،  ما اضطره للعمل على عرباية لبيع الخس والبقدونس والنعنع والكزبرة والثوم بسوق الخضار بالمخيم،  من أجل أن يتحرك".

ووجه أبو جاموس نداء لـ" وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين – الأنروا" والمؤسسات  المحلية اللبنانية والفلسطينية و الدولية، وأهل الخير من أجل مساعدته في استكمال علاج ابنه للتخاص من معاناته،  ويتمكن من متابعة حياته معافى كسائر الناس .



سيسبيبسيب

انشر عبر
المزيد