فشل الحوار بين الأسرى وإدارة مصلحة السجون

23 كانون الثاني 2019 - 09:02 - الأربعاء 23 كانون الثاني 2019, 21:02:33

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أعلن "نادي الأسير الفلسطيني" أن جلسة الحوار التي عقدت، اليوم الأربعاء، بين الأسرى وإدارة معتقل "عوفر" انتهت بالفشل.

وبين "نادي الأسير" أن "إدارة المعتقل أعلنت عن نيتها فرض سلسلة من العقوبات على الأسرى، وتتمثل بعقد محاكمات للأسرى في الغرف التي تم حرقها في أقسام (15) و(11)، وفرض عقوبة بالسّجن الفعلي عليهم لمدة أربع سنوات وغرامة مالية بقيمة 40 ألف شيقل، إضافة إلى حرمان الأسرى من الزيارة والكنتينا لمدة شهرين".

وعلى ضوء ذلك رفض الأسرى كل ما أملته إدارة المعتقل، وأكدوا أنهم مستمرون في الإضراب المتمثل بإرجاع وجبات الطعام والذي بدأ فعلياً منذ ثلاثة أيام، وأعلنوا أنهم بصدد اتخاذ خطوات نضالية أخرى، طالما استمرت الإدارة على موقفها، وخاصة فيما يتعلق بفرض العقوبات.

واعتبر الأسرى أن الحوار الذي تم اليوم لا يرتقي لمستوى الدماء التي سالت، وحجم الاعتداءات التي نُفذت بحقهم، خاصة أن الحوار فرض انطباعاً أن الجهات التي أدارت الحوار من إدارة المعتقلات لا تملك صلاحيات بالقرار، وأن خطوات الأسرى ستتواصل حتى يتم إدارة الحوار مع جهات تمتلك الصلاحيات.

انشر عبر
المزيد