توتر في "عوفر" عقب اعتداء قوات القمع على الأسرى في القسم 17

21 كانون الثاني 2019 - 01:05 - الإثنين 21 كانون الثاني 2019, 13:05:39

وكالة القدس للأنباء - متبعة

سادت حالة من التوتر والغليان في سجن عوفر عقب اقتحام قوات قمع السجون، فجر اليوم، القسم 17 والاعتداء على الأسرى والعبث بمقتنياتهم وتحطيمها.

وقال الناطق الإعلامي باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين مجدي العدرة إن سياسة الاقتحامات المتكررة للسجون في تزايد من أجل خلق حالة من عدم الاستقرار في صفوف الأسرى مضيفا أن سياسة القمع هذه آخذة بالتصاعد لا سيما بعدما اصدرت ما تسمى لجنة أردان توصياتها قبل عدة أسابيع بضرورة أن يكون هناك عقوبات أكثر تجاه الحركة الأسيرة وحرمانهم من كل الانجازات التي حققوها خلال سنوات نضالهم الطويلة.

وأفاد العدرة بأن محامي الهيئة تمكن من زيارة الأسير سامي أبو دياك قبل عدة أيام فيما يسمى مشفى الرملة، مشيراً أن الوضع الصحي للأسير أبو دياك خطير ويعاني من آلام حادة تمنعه من النوم وفقد من وزنه اكثر من النصف وفي حال لم يكن هناك تدخل حقيقي ومن أعلى المستويات فإنه سيفقد حياته.

انشر عبر
المزيد