شهيدة و 185 إصابة بالرصاص خلال قمع العدو لمسيرات العودة شرق قطاع غزة

11 كانون الثاني 2019 - 05:18 - الجمعة 11 كانون الثاني 2019, 17:18:24

شهداء مسيرات العودة
شهداء مسيرات العودة

غزة - متابعة

استشهدت مواطنة وأصيب 185مواطناً بالرصاص، خلال قمع قوات العدو الصهيوني، اليوم الجمعة، للمشاركين في الجمعة الـ42 من مسيرات العودة وكسر الحصار تحت عنوان جمعة (بصمودنا ينكسر الحصار) شرق قطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، استشهاد السيدة أمل مصطفى أحمد الترامسي (43 عاماً) خلال مشاركتها في مسيرات العودة وكسر الحصار شرق غزة، مشيرة إلى أن 185مواطناً بينهم صحفي ومسعف أصيبوا بالرصاص الحي، جراء قمع العدو للمسيرات السلمية.

وأوضحت الوزارة، أن سيارة اسعاف تضررت بشكل كبير بعد استهدافها من قبل قوات العدو.

وأفادت مصادر صحفية في قطاع غزة، أن أعداد كبيرة من الجماهير الفلسطينية شاركت في جمعة "بصمودنا ينكسر الحصار" في مخيمات العودة كافة المنتشرة على طول الحدود الشرقية للقطاع مع الأراضي المحتلة.

وأشارت إلى أن المشاركون في المسيرات السلمية الشعبية رفعوا فقط العلم الفلسطيني والشعارات التي تندد بجرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق المواطنين السلميين المشاركين في مسيرات العودة، لافتاً إلى أن جنود الاحتلال قابلت المشاركين في المسيرات السلمية بالرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وبينت المصادر في الميدان، أن عدد من المواطنين أصيبوا بالرصاص وعدد أخر أصيب بالاختناق الشديد جراء إطلاق قوات الاحتلال وابلاً من قنابل الغاز تجاه المشاركين السلميين.

واستشهد منذ انطلاق مسيرات العودة في الثلاثين من آذار/ مارس لعام 2018 أكثر من 240 مواطناً وأصيب أكثر من 25 ألفاً بجراح مختلفة.

انشر عبر
المزيد