اجتماع عاجل للمجلس الأعلى للدفاع بلبنان لبحث "العدوانية" الصهيونية

10 كانون الثاني 2019 - 09:43 - الخميس 10 كانون الثاني 2019, 21:43:34

المجلس الأعلى للدفاع في لبنان
المجلس الأعلى للدفاع في لبنان

بيروت - وكالات

اجتمع مساء اليوم الخميس، المجلس الأعلى للدفاع في لبنان برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، في القصر الجمهوري ببعبدا، لبحث العدوانية الصهيونية.

وأفاد مصادر إعلامية لبنانية، بأن "السبب الرئيس للانعقاد العاجل للمجلس يعود إلى العدوانية الصهيونية عند الخط الأزرق، لا سيما محاولة بناء جدار في النقاط المتنازع عليها".

وعاد مؤخراً "الخط الأزرق" جنوبي لبنان، والذي يسمى بخط الانسحاب الصهيوني، إلى دائرة الضوء، على خلفية إصرار العدو على بناء جدار عازل على طول هذا الخط، في مقابل رفض لبناني لهذه الخطوة التي تعد تعديًا على حدودهم.

و"الخط الأزرق" هو خط رسمته الأمم المتحدة عام 2000 بمقتضى القرار 1701، بهدف التحقق من الانسحاب الصهيوني من لبنان، وهناك خلافات بشأن مناطق يشقها هذا الخط، حيث تعتبر الدولة اللبنانية أنها تقع ضمن أراضيها.

ويحصر لبنان هذه المناطق في 13 نقطة تمتد من مزارع شبعا إلى بلدة الناقورة في قضاء صور جنوب البلاد.

وتعالت أصوات كل من المجلس الأعلى للدفاع اللبناني، ورئيس الجمهورية ميشال عون، والأمين العام لحزب الله اللبناني السيد حسن نصر الله، بشكل متزامن، محذرين مما يحدث على هذا الجانب.

انشر عبر
المزيد