عشرات الإصابات خلال التصدي لاقتحام القوات الصهيونية رام الله

11 كانون الأول 2018 - 11:09 - الثلاثاء 11 كانون الأول 2018, 23:09:52

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أصيب عشرات المواطنين بالرصاص الصهيوني المطاطي وقنابل الغاز، خلال مواجهات عنيفة اندلعت، مساء اليوم الثلاثاء، في حي المصايف وشارع الإرسال بمدينة رام الله.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن "طواقمنا تعاملت مع 20 إصابة منها 6 مطاط نقلت 2 إلى المستشفى و12 إصابة بالغاز نقلت إصابة إلى المستشفى أيضاً، في مواجهات شارع الإرسال في مدينة البيره".

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، حي المصايف في مدينة رام الله، وداهمت عددا من المحال التجارية، وشهد محيط وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا)، ومقر وزارة المالية، تواجدا مكثفا لقوات الاحتلال وآلياتها، وشرع الجنود بإيقاف مركبات المواطنين والتدقيق في بطاقاتهم الشخصية.

وداهمت قوات الاحتلال عددا من المحال التجارية في حي المصايف، واحتجزت العاملين فيها، واستولت على تسجيلات لكاميرات مراقبة خاصة بها.

وإثر اقتحام قوات الاحتلال، اندلعت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال، الذين أطلقوا قنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع بكثافة.

هذا وأكدت مصادر فلسطينية أن قوات الاحتلال اقتحمت منطقة عصيدة، وأغلقت المحلات التجارية في المنطقة وأوقفت المركبات وفتشتها واعتلت سطح منزل بدران عوض.

وتشهد الضفة المحتلة توتراً أمنياً منذ يوم أمس الإثنين بعد تكثيف الاقتحامات الصهيونية لمدن الضفة، وخصوصاً رام الله، وشن حملة اعتقالات بزعم البحث عن منفذي عملية عوفرا البطولية.

انشر عبر
المزيد