توضيح حول إشكالية نشاط مناهضة العنف ضد المرأة في "نهر البارد"

06 كانون الأول 2018 - 01:20 - الخميس 06 كانون الأول 2018, 13:20:08

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أصدرت الفصائل الفلسطينية واللجنة الشعبية في مخيم نهر البارد شمال لبنان، بيانا توضيحيا حول نشاط تنظمه مدرسة بتّير الابتدائية التابعة للأونروا  ضمن فعاليات "حملة ١٦ يوم لمناهضة العنف ضد المرأة".


وجاء في البيان أنه "وبعد التواصل مع إدارة التعليم في الشمال وإدارة مدرسة بتّير والمرشد المدرسي ومدير المخيم، وبعد الاطلاع على مضمون النشاط ، لم نلمس أية ملاحظة تتنافى مع ديننا الحنيف وعاداتنا وتقاليدنا .
كما أننا لمسنا حرص الجميع على عدم التعدي على حدود ديننا وشرعنا الحنيف" .


وأوضح البيان أنه تقرر تغيير عنوان النشاط وموعده إلى تاريخ آخر، وذلك تحت رعاية اللجنة الشعبية ومجلس الأهل والمعنيين .

ويأتي بيان الفصائل واللجنة الشعبية عقب دعوات إلى الإضراب في مدارس "نهر البارد" رفضآ لما وصفوها "مسخرة" حملة ١٦ يوم ضد عنف المرأة الذي كان مقررا اليوم الخميس في ساحة مدرسة بّير.

وبينت مصادر خاصة لـ"وكالة القدس للأنباء" أن فعاليات الحملة التي أطلقتها مؤسسات وجمعيات تمولها جهات أجنبية خارجية أثارت بلبلة لدى البعض. وأكدت المصادر أن الاعتراض ليس على تناول موضوع العنف ضد المرأة بحد ذاته وإنما على طريقة تقديمه.

انشر عبر
المزيد