العدو يقرر الإفراج عن الأسير حلاحلة في 23 من الشهر الجاري

05 كانون الأول 2018 - 11:12 - الأربعاء 05 كانون الأول 2018, 11:12:16

الأسير الإداري ثائر عزيز محمود حلاحلة
الأسير الإداري ثائر عزيز محمود حلاحلة

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أفادت إذاعة صوت الأسرى أن نيابة الاحتلال العليا أبلغت الأسير الإداري ثائر عزيز محمود حلاحلة (40 عامًا)، من قرية خاراس قضاء مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، عبر المحامية أحلام الحداد بإلغاء قرارها تمديد اعتقاله لمدة شهرين، والتبقي على موعد الإفراج عنه في 23 من الشهر الحالي.

وأوضحت الإذاعة أن الأسير حلاحلة معتقل منذ شباط / فبراير من العام 2017، وقد أمضى 20 شهراً في أقبية الاعتقال الإداري.

وكانت سلطات العدو قد أصدرت أوامر اعتقال إداري أربع مرات متتالية بحقه لمدة ستة شهور، إضافة إلى أمر لمدة أربعة شهور.

يشار إلى أن الأسير حلاحلة يعاني من عدة أمراض، أبرزها الكبد الوبائي، ويمارس بحقه إهمال طبي متعمد من قبل إدارة مصلحة السجون الصهيونية؛ وهو أسير سابق أمضى 14 عامًا في سجون الاحتلال؛ وأب لطفلين.

يذكر أن شقيقه ثائر، الأسير شاهر حلاحلة، يقبع في سجون العدو منذ 19 آذار / مارس 2003، ومحكوم بالسجن 17 عامًا، بتهمة مقاومة الاحتلال والانتماء إلى حركة الجهاد الإسلامي.

انشر عبر
المزيد