"الجهاد الإسلامي" تلتقي "حماس" في صور: لتخفيف الإجراءات الأمنية على مداخل المخيمات

16 تشرين الثاني 2018 - 09:25 - الجمعة 16 تشرين الثاني 2018, 09:25:44

خلال اللقاء
خلال اللقاء

صور – وكالة القدس للأنباء

زار وفد من "حركة الجهاد الإسلامي" في صور، ضم عضو قيادة الساحة اللبنانية أبو سامر موسى، يرافقه مسؤول العلاقات الخارجية في صور، محمد عبد العال، ومسؤول العلاقات في مخيم برج الشمالي فتحي الصغير، حركة "حماس"، وكان في استقبالهم المسؤول السياسي للحركة في منطقة صور الشيخ عبد المجيد العوض، بحضور الأعضاء علي موسى، وخليل الحاج، ومحمود طه.

وجرى خلال اللقاء، عرض للأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا سيما في أعقاب العدوان الصهيوني الأخير على قطاع غزة، وصمود المقاومة وأبناء القطاع أمام هذا العدوان.

وأكد المجتمعون على أهمية الانتصار الذي حققته المقاومة الفلسطينية على الكيان الصهيوني في هذة المرحلة المهمة من تاريخ الصراع مع العدو الصهيوني.

وثمن المجتمعون الخطوة المباركة التي اتخذتها فصائل المقاومة، من خلال تشكيل غرفة العمليات المشتركة، والتي أظهرت تناغم كبير ودقيق في إدارة المعركة، وكثافة الرد، وتنوع الأسلحة، مشيدين بالإنجاز الصاروخي الذي حول عسقلان الى جحيم، وما قبله كمين العلم.

وبحث الجانبان الأوضاع الأمنية والإنسانية والضائقة الإقتصادية التي يعاني منها أبناء المخيمات الفلسطينية في منطقة صور، مطالبين "الدولة اللبنانية  بتخفيف الإجراءات المتبعة على مداخل المخيمات الفلسطينية، ورفع الحصار المفروض، من خلال منع إدخال مواد البناء، وإعطاء الفلسطيني حقوقة المدنية والإنسانية، ليتسنى له العيش بكرامة، ومزاولة كافة الأعمال".

وتوجه المجتمعون بتحية إجلال وإكبار للمقاومة ونهجها، ولفضيلة الشيخ المحرر خضر عدنان، صاحب معركة الأمعاء الخاوية، الذي كرس نهج مواجهة الكيان الصهيوني بكل الأساليب المتاحة.

ودعا المجتمعون أهالي الضفة للإلتحام مع غزة، ونفض وإنهاء الوضع القائم، من خلال التنسيق الأمني بين السلطة والكيان، وإعلان حالة النفير بكل الإمكانيات"، داعين "أبناء السلطة إلى التمرد على واقع الذل والهوان".



خلال اللقاء

خلال اللقاء 2

انشر عبر
المزيد