القواسمي: "حماس" تنفذ المخطط الصهيوني من الانقسام للانفصال

09 تشرين الثاني 2018 - 06:09 - منذ 5 أيام

أسامة القواسمي
أسامة القواسمي

رام الله - وكالات

قال عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" والمتحدث باسمها، أسامة القواسمي، إن "حركة فتح رفضت مقايضة الدم الفلسطيني بمليارات الدنيا، أو المساومة على القدس وحق العودة بالدولارات والأموال، أو استغلال نضال شعبنا لمصلحة دنيئه"، مشيراً إلى أن "قطرة دم فلسطينية أغلى وأطهر من كل مليارات الدنيا ومن كل المصالح الحزبية"، متسائلاً: ماذا يعني إدخال الأموال لحماس بتسهيلات "إسرائيلية" ودعم وإيعاز أمريكي؟.

وأضاف: "حماس استغلت الأطفال والنساء واستغلت معاناة شعبنا الفلسطيني في غزة لمصلحة حزبية ضيقة، ووافقت دون أدنى شك على المطالب الصهيو- أمريكية، ووافقت على مبدأ "الدم مقابل المال"، ووافقت أيضاً على مبدأ "إسرائيلي" بحت عنوانه "الحل إنساني إقتصادي وليس سياسي"، ووافقت على تمرير صفقة العار من بوابة الوضع الإنساني في غزة، الأمر الذي نرفضه تماماً".

وطالب القواسمي "شعبنا الفلسطيني وخاصة أولئك الذين ما زالوا مضللين بشعارات قادة حماس، إلى قراءة ما يجري في غزة بعيداً عن الشعارات التي تخرج من أفواه قادة حماس"، معتبراً أن القراءة الحقيقية تقول: "إن حماس تنفذ المخطط "الإسرائيلي" من الانقسام إلى الانفصال، وعدا عن ذلك تفاصيل لا أهمية لها، ولقد قلناها منذ زمن طويل أنه ليس كل ما ترونه يلمع ذهباً، وأن الزمن كفيل بكشف المواقف الحقيقية والمعادن".

 

انشر عبر
المزيد