أسرى "الجهاد" يحيون ذكرى الانطلاقة الجهادية

06 تشرين الثاني 2018 - 04:59 - الثلاثاء 06 تشرين الثاني 2018, 16:59:05

وكالة القدس للأنباء - متابعة

نظمت الهيئة القيادية لأسرى "حركة الجهاد الإسلامي" في "سجن رامون" مهرجاناً مركزياً إحياءً للذكرى الحادية والثلاثين للانطلاقة الجهادية للحركة والذكرى الثالثة والعشرين لاغتيال الأمين العام المؤسس لها، الدكتور المعلم فتحي إبراهيم الشقاقي.

وأفاد الأسرى في رسالة مسربة وصلت "مؤسسة مهجة القدس" نسخة عنها، اليوم الثلاثاء، إنه "تخلل المهرجان عدة فقرات متنوعة افتتحت بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم، ثم توالت الكلمات الجهادية والحماسية للفصائل الفلسطينية، ومن ثم كانت هناك عدة فقرات إنشادية متنوعة".

وفي الرسالة التي وصلت "مهجة القدس" أضاف الأسرى أن "المهرجان اختتم بكلمة أسرى الحركة والتي أكدوا فيها على ثبات الحركة على مواقفها المشرفة، وتعرضوا فيها لسيرة الأمين العام المؤسس الشهيد فتحي الشقاقي وذكروا محطات حياته المختلفة وإسهاماته الفكرية وأهم محطاته الجهادية، وأخيراً جددوا البيعة لقيادة الحركة الجديدة بعد الانتخابات الأخيرة التي نتج عنها انتخاب الأمين العام الأخ زياد النخالة أبو طارق، والأخوة أعضاء المكتب السياسي الجديد للحركة".

انشر عبر
المزيد